تأهب أمني بالسفارتين الأميركية والبريطانية بأذربيجان   
الاثنين 1428/10/18 هـ - الموافق 29/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 16:34 (مكة المكرمة)، 13:34 (غرينتش)
 
أعلن مصدر رسمي بريطاني عن إغلاق سفارة لندن اليوم في أذربيجان، في وقت كشفت فيه السفارة الأميركية بنفس البلد عن تقليص مهامها بسبب ما وصف بمخاوف أمنية.
 
وأوضحت متحدثة باسم السفارة البريطانية بباكو أن الإغلاق كان بسبب بعض المخاوف الأمنية المحلية "وسيظل الموقف تحت المراجعة".
 
ومن جانبه ذكر متحدث باسم السفارة الأمريكية أن "السفارة تقوم بعمليات محدودة بسبب تهديدات" وجهت لها.
 
ولم توضح الهيئتان الدبلوماسيتان طبيعة تلك التهديدات.
 
ورغم أن أذربيجان لم تشهد بالسابق أعمال عنف ضد أهداف غربية فإن السلطات اعتقلت السنوات الماضية العديد من الأشخاص الذين يشتبه بما يوصف بأن لهم صلة بمتشددين إسلاميين.
 
للإشارة فإن أذربيجان تعيش توترا مع جارتها أرمينيا بسبب النزاع حول منطقة ناغورني كارباخ الواقعة في أذربيجان، وتقطنها أكثرية أرمنية.
 
وخلف صراع مسلح لباكو مع الانفصاليين الأرمن بالمنطقة مطلع التسعينيات 30 ألف قتيل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة