توجه لانتخاب طعمة رئيسا لحكومة سورية بالمنفى   
الجمعة 1434/11/9 هـ - الموافق 13/9/2013 م (آخر تحديث) الساعة 6:42 (مكة المكرمة)، 3:42 (غرينتش)
مصدر في المعارضة السورية: طعمة يحظى بموافقة أغلبية أعضاء الائتلاف (الجزيرة-أرشيف)

رجح مصدر في الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية انتخاب أحمد طعمة رئيسا للحكومة السورية في المنفى لإدارة المرحلة الانتقالية المقبلة، وذلك خلال اجتماعات للائتلاف تبدأ اليوم الجمعة.

وقال المصدر لوكالة الصحافة الألمانية إن "طعمة يكاد يحظى بموافقة الأكثرية من أعضاء الائتلاف وسيتم التصويت عليه غالبا".

من جانبه تحدث طعمة أيضا عن مسؤوليته قائلا "الثقة مسؤولية وأتمنى أن أكون أهلا لها وأن  أخدم بلدي وشعبي الجريح المهجر جراء الحرب التي يشنها نظام بشار الأسد على أهلنا في الداخل السوري".

واعتبر أن تصويت الائتلاف له "شرف ومسؤولية وطنية وأخلاقية"، مؤكدا حرصه على التعاون مع كل من يريد الخير لسوريا والشعب السوري، بحسب قوله.

وأشار المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته إلى أن الاجتماعات التي ستبدأ اليوم ستتطرق للمستجدات، وعلى رأسها السلاح الكيميائي ومحاسبة نظام الأسد ومشروع ربط الائتلاف بالحكومة الجديدة، والتركيز على قضية إنشاء جيش وطني قوامه نحو عشرة آلاف عنصر بشكل مرحلي، وبضعة آلاف من قوات الأمن والشرطة.

يشار إلى أن الائتلاف السوري أنهى أمس الخميس يومين من اجتماعات الهيئة السياسية على أن يبدأ اجتماعات الهيئة العامة اليوم الجمعة وعلى مدى يومين في مدينة إسطنبول التركية.

ويعتبر طعمة -وهو طبيب أسنان ومفكر سياسي من مواليد دير الزور- أحد المعارضين البارزين لنظام الأسد، فقد اعتقل لأكثر من عامين ونصف العام في الفترة بين 2007 و2010، حيث كان عضوا فاعلا في "إعلان دمشق للتغيير الوطني الديمقراطي".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة