الهند وباكستان تمددان وقف إطلاق النار في كشمير   
الاثنين 1425/8/20 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 8:02 (مكة المكرمة)، 5:02 (غرينتش)
وزيرا خارجية الهند وباكستان التزما بإرساء السلام (رويترز)

أعلن وزير الخارجية الهندي ناتوار سينغ اليوم الاثنين في ختام محادثات أجراها مع نظيره الباكستاني خورشيد محمود كاسوري في نيودلهي أن الهند وباكستان قررتا تمديد العمل بوقف إطلاق النار الساري بينهما في كشمير منذ نوفمبر/ تشرين الثاني 2003.

وعبر الوزيران أيضا بعد يومين من المحادثات في نيودلهي عن التزامهما بإرساء السلام في جنوب شرق آسيا. وقال سينغ "إن وقف إطلاق النار قائم منذ 25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2003 وإن الجانبين مصممان على تمديده".

كما أكدا على الإيجابيات التي طبعت هذه المحادثات. واتفق الطرفان على سلسلة إجراءات بينها التسريع في إعادة فتح القنصليات العامة في كل من بومباي وكراتشي وهو الأمر الذي تم الاتفاق بشأنه في يونيو/ حزيران الماضي وفق ما أوضح كاسوري.

وحرص الوزير الهندي على التذكير "بالضمانات" التي تعهد بها الرئيس الباكستاني برويز مشرف في يناير/ كانون الثاني الماضي بأنه "لن يسمح أن تستخدم أي أرض باكستانية لدعم ما أسماه الإرهاب بأي صورة من الصور".

وكان مشرف تعهد بذلك في لقاء مع رئيس الوزراء الهندي السابق آتال بيهاري فاجبايي وأصبح هذا التعهد منطلقا لعودة الحوار بين البلدين الجارين.

يشار إلى أن هذه هي أول محادثات تعقد على مستوى وزاري منذ ثلاث سنوات بشأن منطقة كشمير ذات الغالبية المسلمة والمقسمة منذ 1947 وتتنازع عليها باكستان والهند.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة