ريفي: حزب الله يعطل المؤسسات لتغيير النظام   
الخميس 1437/10/23 هـ - الموافق 28/7/2016 م (آخر تحديث) الساعة 11:33 (مكة المكرمة)، 8:33 (غرينتش)


قال وزير العدل اللبناني المستقيل أشرف ريفي إن حزب الله يمارس ما نعتها بعملية إرهاب بحق الدولة اللبنانية ومؤسساتها، متهما إياه بالسعي لتغيير النظام.

وأضاف ريفي في كلمة ألقاها في معرض رشيد كرامي الدولي في طرابلس شمالي لبنان أن هدف حزب الله من تعطيل المؤسسات اللبنانية هو تغيير النظام وضرب اتفاق الطائف وفق جدول زمني ممنهج.

وتابع أن ما يحصل منذ اغتيال رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري في 2005 وما يجري منذ ذلك الوقت يؤكد أن هناك انقلابا على الدولة والمؤسسات بهدف الوصول إلى تغيير اتفاق الطائف.

وقال الوزير اللبناني المستقيل إن إسقاط الحكومات وإقفال مجلس النواب والفراغ الرئاسي الذي تكرر عامي 2008 و2014 يدلان بوضوح على أن هناك من يعطل النظام بهدف تغييره. وأضاف أن حزب الله يمسك ورقة تعطيل المؤسسات بيد ويلوح بالسلاح باليد الأخرى.

واعتبر في التصريحات التي نشرتها الوكالة الوطنية للإعلام (وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية) أن حزب الله يلغي كل المواقع الدستورية، خاصة منها رئاسة الجمهورية ورئاسة الحكومة ومجلس النواب، قائلا إنه تم اختزال صلاحيات مجلس النواب في انتخاب رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة. كما وصف طاولة الحوار بأنها انقلاب على المؤسسات الدستورية، وقال إنه لا صلة لها بالحوار الوطني.

وفي تصريحات له نهاية مايو/أيار الماضي عقب الانتخابات البلدية أكد الوزير المستقيل أنه سيظل يقاتل حزب الله سياسيا وحضاريا وإعلاميا ما بقي الحزب "مشروعا إيرانيا فارسيا".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة