اليابان تتعهد بتقديم 15 مليون دولار لمحاربة "الإرهاب"   
الأحد 1436/4/26 هـ - الموافق 15/2/2015 م (آخر تحديث) الساعة 12:04 (مكة المكرمة)، 9:04 (غرينتش)

جاء في تقرير إخباري، اليوم الأحد، أن اليابان ستقدم مساعدات إضافية بقيمة 15 مليون دولار أميركي لمكافحة "الإرهاب" في الشرق الأوسط وأفريقيا.

وورد في التقرير الذي نشرته صحيفة "سانكي شيمبون" اليابانية، أن اليابان تأمل في إثبات صدق عزيمتها على عدم الرضوخ للإرهاب بهذه المعونة الإضافية التي ستعلن عنها في المؤتمر الدولي لمكافحة "الإرهاب" الذي سينعقد في واشنطن الأربعاء المقبل.

وذكرت سانكي شيمبون الاقتصادية اليومية أن مبلغ المساعدات سيوزع عبر منظمات دولية إلى المناطق المتأثرة بـ"الإرهاب" ومن بينها الدول المتاخمة لسوريا والعراق اللتين يسيطر تنظيم الدولة الإسلامية على أجزاء واسعة فيهما.

وقد نال رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي نصيباً من الانتقادات بسبب توقيت إعلانه عن مساعدات بقيمة مائتي مليون دولار في وقت سابق للاجئين الفارين من المناطق الواقعة تحت سيطرة تنظيم الدولة، وبسبب تصريحاته في هذا الصدد.

وكان آبي قد أعلن إبان زيارته لمصر يوم 17 يناير/كانون الثاني عن مساعدات بقيمة مائتي مليون دولار، قائلا إن بلاده "ستساعد في كبح الخطر" الذي يمثله تنظيم الدولة بمنح المبلغ "لتلك الدول التي تقاتل" المسلحين.

وأعقبت إعلان آبي هذا حادثة احتجاز رهينتين يابانيتين من قبل تنظيم الدولة الذي طالب طوكيو بدفع فدية بنفس قيمة مبلغ المساعدات الذي وعدت به (مائتي مليون دولار) مقابل الإفراج عنهما.

غير أن التنظيم عدل عن ذلك لاحقاً، وطالب بالإفراج عن امرأة محكوم عليها بالإعدام بأحد السجون الأردنية.

وضغطت طوكيو على الأردن طلباً للمساعدة في إطلاق الرهينتين، لكن مسلحي تنظيم الدولة قتلوهما ومعهما الطيار الأردني معاذ الكساسبة فيما بعد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة