ناخبو فنلندا يدلون بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية   
الأحد 1426/12/16 هـ - الموافق 15/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 18:02 (مكة المكرمة)، 15:02 (غرينتش)
ثلثا الناخبين الفنلنديين لم يحسموا أمرهم بشأن التصويت (الفرنسية)
توجه الناخبون الفنلنديون صباح اليوم إلى صناديق الاقتراع للتصويت بالانتخابات الرئاسية، وسط توقعات بفوز الرئيسة الحالية تاريا هالونين بفترة ثانية مدتها ستة أعوام.
 
وخلال الحملة الانتخابية أظهرت استطلاعات الرأي الأخيرة أن هالونين قد تواجه جولة إعادة يوم 29 يناير/كانون الثاني الجاري.
 
وحصلت الرئيسة الحالية على نسبة 52% من أصوات من اتخذوا قرارهم بالتصويت متقدمة بفارق أكثر من 30% عن أقرب منافسيها, لكن مع ظهور استطلاعات تشير إلى أن نحو ثلثي الناخبين لم يتخذوا قرارا فإنها قد تواجه جولة إعادة.
 
وتحظى هالونين (62 عاما) بدعم الحزب الاشتراكي الديمقراطي الذي تنمي له، والائتلاف اليساري وأكبر نقابة عمالية بفنلندا.
 
كما تواجه المرشحة الرئاسية كلا من وزير المالية السابق سولي نينيستو من حزب الائتلاف القومي المحافظ , ورئيس الوزراء ماتي فانهانين من حزب الوسط الذي يقود الائتلاف الحاكم.
 
وسجل نحو 4.3 مليون ناخب أسماءهم في سجلات الناخبين, ومن المتوقع أن تعلن النتائج الرسمية مساء اليوم.
 
يُشار إلى أن فنلندا كانت أول دولة تسمح للنساء بالترشح لمنصب الرئاسة وحق الانتخاب وذلك في العام 1906.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة