دراسة: آفاق جديدة لعلاج مرض الزهايمر   
السبت 1422/1/28 هـ - الموافق 21/4/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رونالد ريغان
كشف باحثون أميركيون النقاب على أن مرض الزهايمر قد ينجم عن التهابات تتصل بالشيخوخة، وأوضح الباحثون أن النتائج التي توصلوا لها في أبحاثهم تفتح آفاقا جديدة لاكتشاف طرق لعلاج الزهايمر (الخرف) الذي يعد الرئيس الأميركي الأسبق رونالد ريغان من أشهر ضحاياه.

وقد قام بالدراسة التي نشرت في مجلة "اتجاهات علوم الأعصاب" علماء من جامعة جنوب كاليفورنيا في لوس أنجلوس وجامعة نورث ويسترن في إيفانستون.

ورغم أن نتائج دراستهم لا تزال تنحي باللائمة على "الأميلويد صنف باء" -وهو مادة شبيهة بالنشا تتكون بعد تلف أنسجة خلايا الدماغ- في الإصابة بالزهايمر، ولكنها مع ذلك تشير إلى أن السبب الرئيسي للإصابة بالمرض هو تكوين بروتينات سامة وليس تراكم صفائح داخل الخلايا العصبية في المخ.

يشار إلى أن مرض الزهايمر -الذي يعاني منه أربعة ملايين أميركي- يبدأ بفقدان الذاكرة ويزداد ليصل إلى اختلال عقلي عميق يسبق الموت. ورغم وجود عقاقير قليلة توفر العلاج المؤقت لبعض أعراض المرض إلا أنه لا يوجد علاج معروف للمرض حتى الآن.

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس الأميركي الأسبق رونالد ريغان مصاب بهذا المرض منذ نحو ثماني سنوات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة