تحسن أميركي برصد التهديدات الإلكترونية   
الأربعاء 1433/4/28 هـ - الموافق 21/3/2012 م (آخر تحديث) الساعة 21:42 (مكة المكرمة)، 18:42 (غرينتش)
قال قائد قيادة عمليات الفضاء الإلكتروني الأميركية اليوم الثلاثاء إن قدرة الجيش الأميركي على رصد وتحديد هوية المهاجمين في الفضاء الإلكتروني تتحسن بسرعة, لكن العدد المتزايد للتهديدات لا يزال يفوقها.
 
وذكر الجنرال كيث ألكسندر أمام لجنة بمجلس النواب الأميركي أن "المخاطر التي تواجه بلدنا تنمو بأسرع من التقدم الذي نحققه" مضيفا أنه سيتعين على الجيش العمل بجد  لإيقافها, وأنه يتعين على أي معتد أن يحذر من محاولة تعطيل شبكات الكمبيوتر الأميركية.
 
وتابع "مؤشراتنا وقدراتنا في مجال الإنذار ومعلومات الطب الشرعي اللازمة لتحديد هوية اعدائنا ومهاجمينا في الفضاء الإلكتروني تتحسن بسرعة ويمكنني أن أؤكد لكم أنه يمكننا أن ندعم تأكيد الوزارة بأن أي جهة تهدد بشن هجوم معوق للفضاء الإلكتروني ضد الولايات المتحدة ستكون مقبلة على مخاطرة كبيرة".

وأبلغ ألكسندر وخبراء آخرون في الفضاء الإلكتروني بوزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) المشرعين, أنه منذ إطلاق إستراتيجية جديدة للفضاء الإلكتروني في العام الماضي تتحرك الوزارة على عدة جبهات لتعزيز الدفاعات وتأمين الشبكات الحيوية وتحسين قدرات حرب الفضاء الإلكتروني.

وأوضحت مادلين كري دون -مساعدة الوزير للشؤون الإستراتيجية العالمية- أن البنتاغون يراجع قواعد الاشتباك في الفضاء الإلكتروني ويعمل على تحسين القيادة والسيطرة ويجري محاثات مع دول أخرى لتطوير قواعد للسلوك متفق عليها. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة