إسرائيل تدرس إطلاق حملة تطعيم ضد الجدري   
الاثنين 1423/10/18 هـ - الموافق 23/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود إسرائيليون يرتدون سترات واقية أثناء تدريب لمواجهة هجمات كيماوية أو بيولوجية (أرشيف)
ذكر مسؤولون إسرائيليون أن إسرائيل ستقرر في الأسابيع المقبلة إذا ما كانت ستعطي ملايين الإسرائيليين تطعيما ضد مرض الجدري وذلك في سياق استعداداتها لحرب أميركية محتملة على العراق.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون أثناء جولة له في قاعدة عسكرية بوسط إسرائيل "يتعين علي أن أقول إن هناك خطرا (من هجوم عراقي) ولا يمكن تجنب ذلك.. واستخدمنا كل الوسائل لمنع ذلك". وتخشى إسرائيل من رد عراقي عليها بصواريخ مزودة برؤوس بيولوجية أو كيماوية إذا شنت الولايات المتحدة هجوما عسكريا عليه.

وبسبب مخاوف من أن يكون العراق قد طور الجدري كسلاح بيولوجي أعطت وزارة الصحة الإسرائيلية تطعيما لنحو 15 ألفا من عمال الطوارئ وخزنت ما يكفي من الطعوم لتحصين جميع سكان كيانها البالغ عددهم ستة ملايين.

وقال أيدو هادجاري مستشار وزارة الصحة إن الوزارة تدرس الآن إذا ما كان برنامج التطعيم سيتوسع ليشمل جميع السكان على أساس طوعي. وأضاف "ندرس الأمر بشكل أكثر كثافة الآن.. نعلم أن هذا وقت مناسب لاتخاذ قرار لأن تطعيم 2.2 مليون شخص سيستغرق أسابيع". وأعاد مصدر حكومي إسرائيلي إلى الحكومة إصدار قرار نهائي "في حال وجود خطر واضح بهجوم بيولوجي".

وقال وزير الدفاع شاؤول موفاز يوم أمس إن إسرائيل "أكثر استعدادا من أي وقت مضى لهجوم عراقي" وإن الولايات المتحدة ستحذرها مسبقا من أي هجوم أميركي وشيك على العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة