بوش يطلب أكثر من 70 مليار دولار للعراق وأفغانستان   
الثلاثاء 29/1/1427 هـ - الموافق 28/2/2006 م (آخر تحديث) الساعة 2:27 (مكة المكرمة)، 23:27 (غرينتش)

بوش يولي أهمية خاصة لملفي العراق وأفغانستان (رويترز)

طلب الرئيس الأميركي جورج بوش من الكونغرس اعتمادا إضافيا بقيمة 72.4 مليار دولار لتمويل العمليات العسكرية بالعراق وأفغانستان.

وأوضح البيت الأبيض أن الأمر يتعلق بأرقام نهائية بعد التقديرات التي وضعت مطلع فبراير/شباط وكانت بقيمة سبعين مليار دولار، وأن ذلك يدخل في إطار ميزانية السنة المالية الحالية 2006.

وذكر أن هذا الاعتماد يتألف من 66.3 مليار دولار لوزارة الدفاع و3.2 مليارات للخارجية و2.9 مليار لأجهزة الاستخبارات والعمليات الاستخبارية.

ومع طلب اعتماد 72.4 مليار دولار, ترتفع إلى 120 مليارا مجمل المصاريف المخصصة للعمليات بالعراق وأفغانستان التي اقتطعت من ميزانية 2006، وإلى أكثر من 250 مليارا مجمل المصاريف منذ بدء الحرب في هذا البلد في مارس/آذار 2003.

وكان البيت الأبيض طلب أيضا الأسبوع الماضي مبلغ خمسين مليار دولار للعراق وأفغانستان كاعتماد من ميزانية 2007. وتمتد السنة المالية في الولايات المتحدة من فاتح أكتوبر/تشرين الأول إلى 30 سبتمبر/أيلول.

ودعا المسؤولون في الإدارة الرئاسية أمس الخميس الكونغرس إلى البت بأسرع وقت ممكن في هذا الاعتماد الإضافي.

رايس تقر بارتكاب الإدارة الأميركية أخطاء بالعراق (رويترز)

فشل الإعمار

على صعيد آخر اعترفت وزيرة الخارجية الأميركية أمس أثناء جلسة استماع في الكونغرس، بأن إدارة بلادها ارتكبت بعض الأخطاء في مجال إعادة إعمار العراق.

وأوضحت كوندوليزا رايس أن إدارة الرئيس بوش ارتكبت خطأين كبيرين، يتعلق الأول بتدريب القوات العراقية أما الثاني بطبيعة وحجم البنى التحتية.

وبخصوص قوات الأمن قالت رايس إن قوام أجهزة الأمن العراقية يبلغ الآن 227 ألف عنصر، مشيرة إلى أن الإدارة الأميركية ركزت على الكمية وليس على النوعية.

كما اعترفت الوزيرة الأميركية أن عدد العراقيين الذين تتوفر لهم مياه صالحة للشرب ونظام الصرف الصحي، هو أقل مما كان عليه قبل الحرب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة