قطر تضيع فوزا ثمينا على البحرين   
الاثنين 19/8/1425 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 8:14 (مكة المكرمة)، 5:14 (غرينتش)

لقطة من مباراة سابقة للمنتخب القطري(أرشيف-الفرنسية)
أفسدت البحرين فرحة القطريين عندما خطفت هدف التعادل 1-1 في الثواني الأخيرة من مباراتهما التي جرت على ملعب العمال في بكين، في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الأولى ضمن كأس الأمم الآسيوية الثالثة عشرة لكرة القدم المقامة في الصين.

وسجل وسام رزق في الدقيقة 59 من ركلة جزاء هدف قطر, ومحمد حبيل هدف البحرين في الدقيقة 90. وهي النقطة الأولى التي تحصدها قطر في البطولة بعد أن كانت سقطت بشكل مفاجئ أمام إندونيسيا 1-2 في الجولة الأولى, في حين رفعت البحرين رصيدها إلى نقطتين حيث كان تعادلت مع الصين 2-2 في مباراة الافتتاح.

كانت البداية متواضعة من الطرفين، رغم أن كلا منهما حاول الهجوم مبكرا, وبدا أن القطريين بقيادة مدربهم المحلي سعيد المسند تخلوا عن أي ضغوط ولعبوا بأعصاب هادئة وكانوا الأكثر تقدما إلى المرمى إلا أن الدقائق العشرين الأولى لم تشهد محاولات جدية للتسجيل.

وكان الشوط الثاني سريعا سيطر فيه المنتخب البحريني في البداية لكن الهدف كان قطريا عبر ركلة جزاء، إثر انطلاقة سريعة لسيد بشير الذي تعرض لخشونة داخل المنطقة من قبل حسن الموسوي فاحتسب الحكم ركلة جزاء، انبرى لها بنجاح وسام رزق واضعا الكرة قوية على يسار الحارس علي سعيد في الدقيقة 59.

وحاول البحرينيون مجددا إدراك التعادل على الأقل فحصلوا على عدد من الفرص خصوصا في الدقائق الأخيرة استفادوا من واحدة وخطف هدف التعادل في الوقت القاتل.

وأغفل الحكم بعد ست دقائق ركلة جزاء واضحة للبحرين عندما كان دعيج ناصر البديل يخترق المنطقة قبل أن يعرقله سعود فتح.

وأجرى المدرب البحريني يوريسيتش ستريشكو تبديلاته الثلاثة وأوعز إلى لاعبيه بالضغط المتواصل على المرمى القطري فكانت الهجمات متتالية لكن قابلها استبسال دفاعي وتشتيت أي كرة تقترب من المنطقة القطرية.

وتهيأت كرة أمام علاء حبيل أمام المرمى فوضعها إلى جانب القائم الأيسر في الدقيقة80, ثم سدد محمد سالمين كرة قوية ارتدت من الحارس برهان قبل أن يسيطر عليها في الدقيقة 82, وتابع حسين بابا كرة من الجهة اليسرى فوق العارضة مباشرة في الدقيقة 87, لكن الهدف جاء في الدقيقة الأخيرة من كرة عالية من الجهة اليسرى تطاول لها البديل محمد حبيل وأودعها برأسه في الزاوية اليمنى البعيدة عن الحارس الذي طار لها دون أن يتمكن من إبعادها.

وأفلت المرمى القطري من هدف محقق في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع عندما ارتدت كرة من الحارس إثر تسديدة قوية فحاول دعيج ناصر إكمالها داخل الشباك لكنها مرت على يسار المرمى مباشرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة