معارك بوروندي تحصد 135 قتيلا   
السبت 1424/5/13 هـ - الموافق 12/7/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
فارون من مناطق القتال جنوبي بوجمبورا يتلقون مواد إغاثة من منظمات إنسانية دولية(الفرنسية)

أعلنت وزارة الداخلية البوروندية في حصيلة نشرتها اليوم أن المعارك التي وقعت هذا الأسبوع بين القوات الحكومية ومتمردين من الهوتو في الأحياء الجنوبية لبوجمبورا وضواحيها أسفرت عن سقوط 135 قتيلا في صفوف المتمردين والمدنيين.

ولم تذكر الوزارة أي معلومات عن الخسائر في صفوف الجيش، لكن مصادر عسكرية قريبة من ساحة القتال أشارت إلى أنه قد يكون خسر بين 20 و30 جنديا إضافة إلى عشرات الجرحى.

وتوقفت مساء أمس المعارك التي دارت طوال الأيام الخمسة الماضية. ويؤكد الجيش أنه صد المتمردين وأبعدهم إلى أكثر من عشرة كيلومترات من العاصمة.

ويطالب متمردو الهوتو الذين يطلقون على أنفسهم قوات التحرير الوطني بتنحي الرئيس دومسيان ندايزيي وهو من قبيلة الهوتو أيضا وحل مؤخرا محل الرئيس السابق بيير بويويا من قبيلة التوتسي المنافسة لمدة 18 شهراً قادمة ضمن اتفاق المرحلة الانتقالية الائتلافي بين الهوتو والتوتسي.

واتهمت الحكومة المتمردين بالتحالف مع أكبر مجموعات متمردي الهوتو (قوات الدفاع والديمقراطية)، ولكن هذه الأخيرة التي كانت إحدى ثلاث مجموعات وقعت على اتفاق وقف إطلاق النار أنكرت هذه التهمة وقالت إنها لا تشارك متمردي الهوتو المنافسين أهدافهم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة