اكتشاف مركب بحري يساعد في علاج الأورام العضلية   
الجمعة 1423/3/13 هـ - الموافق 24/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلن العلماء في مؤتمر الجمعية الأميركية لعلوم الأورام السريرية اكتشافهم مركبا بحريا جديدا مضادا للسرطان قد يمثل علاجا فعالا للمرضى المصابين بالأورام العضلية والأنسجة الطرية الذين لم يستجيبوا للعلاج الكيماوي التقليدي.

وقد اكتشف الباحثون في عدة معاهد علمية حول العالم أن مركب (ET-743) هو عامل مضاد للسرطان يعمل حيث تفشل العقاقير التقليدية مثل دواءي "دوكسوروبيكان" و"آيفوسفاميد".

ووجد الباحثون بعد متابعة 68 مريضا أن 37% من المرضى شهدوا تحسنات سريرية ملحوظة ولم يسبب لهم الدواء أي آثار جانبية نظرا لإمكانية التحكم في درجة سميته, وقد بقي 44 مريضا على قيد الحياة بعد مرور 17 شهراً.

ولاحظ الخبراء أن إعطاء الدواء على ثلاث ساعات له نفس فعالية إعطائه على 24 ساعة, وهو أكثر إقناعا للمريض مما يجعله يمثل بديلا علاجيا واعدا للمرضى المصابين بحالة متقدمة من أورام الأنسجة الطرية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة