مقتل ثلاثة من الشرطة واعتقال العشرات بالعراق   
الأحد 18/6/1426 هـ - الموافق 24/7/2005 م (آخر تحديث) الساعة 11:24 (مكة المكرمة)، 8:24 (غرينتش)
قوة أميركية في دورية قرب الموصل (رويترز)

لقي ثلاثة من رجال الشرطة العراقية مصرعهم بينهم ضابط برتبة كبيرة في هجمات متفرقة إحداها بقذيفة هاون في بغداد صباح اليوم, كما جرح ثلاثة آخرون في انفجار عبوة ناسفة بسامراء. بينما عثرت الشرطة على جثث خمسة أشخاص ثلاثة منهم لضباط عراقيين بهم آثار عيارات نارية قرب الفلوجة.
 
من جهة أخرى نقلت قناة CNN التركية عن مسؤولين في الشرطة قولهم، إن مسلحين اختطفوا مهندسا تركيا لم يكشف عن اسمه يعمل في محطة طاقة بمدينة بيجي على الطريق بينها وبين كركوك في الشمال.
 
كما اعتقلت الشرطة العراقية أمس 30 شخصا تقول إنها تشتبه بثمانية منهم في صلتهم بالمسلحين, في وقت عاد فيه ملف السفير المصري إيهاب الشريف -الذي قال تنظيم الجهاد في بلاد الرافدين إنه قتله- ليطفو من جديد مع ظهور شريط فيديو تزامن وتفجيرات شرم الشيخ بمصر.
 
الشريف ظهر غير معصوب العينين وتحدث عن اتفاق السلام مع إسرائيل وكيف قسم سيناء (الأوروبية-أرشيف)
سفير مصر مجددا
وقد بدا الشريف في الشريط الذي بث أمس على موقع تستعمله الجماعات المسلحة بالعراق غير معصوب العينين ولم يظهر خلفه مسلحون كما هي العادة, ليتحدث عن كيف "قسم اتفاق السلام بين مصر وإسرائيل سيناء إلى أربعة أقسام.. يدخل الإسرائيليون والأجانب الذين يعيشون بإسرائيل قسما منها دون أية تأشيرة".
 
ورافق الشريط بيان لجماعة أبو مصعب الزرقاوي يدعو "الذين يحتاجون إلى دليل على تدنيس أرض المسلمين من قبل اليهود إلى الاستماع بإصغاء إلى أقوال القائم بالأعمال المصري" مباركا عمليات شرم الشيخ حيث "قتل يهود وصليبيون في أرض المسلمين".
 
وجاء الشريط الجديد بعد أن عاد وزير خارجية مصر أحمد أبو الغيط بعد أيام من تأكيد مقتل السفير ليقول الأربعاء الماضي في تصريحات منشورة إن هناك بصيص أمل في أن يكون ما زال على قيد الحياة, وهو الشيء ذاته الذي تحدث عنه رئيس شركة أوراسكوم المصرية في العراق نجيب سويريس بناء على ما زعم إنها معلومات بحوزته.
 
وكان الشريف أول رئيس بعثة دبلوماسية عربية يتم اختطافه قبل أن يليه بعد أيام قلائل القائم بأعمال السفارة الجزائرية بلعروسي ومساعده عز الدين بلقاضي وسط بغداد, أعقبه بيان لجماعة الزرقاوي يتحدث عن جزائر" تمضي طائعة للصليبيين في أوامرهم وترسل بالبعثة الدبلوماسية كبشا في بلاد الرافدين".
 
الطالباني: لجنة صياغة الدستور لن تنجح دون مشاركة كل الأطياف خاصة العرب السُنة (الفرنسية)
الطالباني ومطالب السُنة
من جهة أخرى قال الرئيس العراقي الانتقالي في مؤتمر صحفي أمس مع السفير الأميركي ببغداد، إن لجنة صياغة الدستور لن تنجح دون مشاركة كافة الأطياف العراقية خاصة العرب السُنة.
 
وأضاف جلال الطالباني أن بإمكان مندوبي العرب السُنة إبداء رأيهم في كافة مشروع الدستور دون فرض التصويت عليهم بالأغلبية, مُبديا استعداده للاستجابة لبعض مطالبهم.
 
وقد علق الأعضاء السُنة وعددهم 17 من أصل 71 مشاركتهم, ووضعوا شروطا لعودتهم منها فتح تحقيق دولي حول اغتيال اثنين من زملائهم قبل خمسة أيام وتحسين تدابير حمايتهم ومراجعة مواد الحكم الفدرالي كما يطالب بها الأكراد والشيعة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة