فتح الإسلام   
الأربعاء 5/6/1436 هـ - الموافق 25/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 16:08 (مكة المكرمة)، 13:08 (غرينتش)

مجموعة مسلحة انشقت عن حركة "فتح الانتفاضة"، انطلقت من مخيم نهر البارد للاجئين شمال لبنان في نوفمبر/تشرين الثاني 2006، ودخلت في مواجهات عنيفة مع الجيش اللبناني.

النشأة والتأسيس
تشكل تنظيم "فتح الإسلام" في فبراير/شباط 2006 بقيادة يوسف شاكر العبسي (أردني من أصل فلسطيني) وقالت بعض المصادر والتقارير الإعلامية، إنه انشق عن حركته الأم "فتح الانتفاضة" التي يتزعمها أبو موسى.

وقد احتل التنظيم مكاتب "فتح الانتفاضة" في مخيم البداوي في نوفمبر/تشرين الثاني 2006، ثم انسحبوا إلى مخيم نهر البارد شمال لبنان واتخذوه مركزا.

التوجه الأيديولوجي
يتبنى التنظيم التوجه "السلفي الجهادي"، وأعلن زعيمه يوسف شاكر العبسي أنه جاء من سوريا إلى لبنان بهدف مواجهة قرار مجلس الأمن 1559 القاضي بنزع السلاح الفلسطيني. وحدد التنظيم أهدافه في قتل اليهود ومن يساندهم من "الغربيين المتصهينين" وطرد الأمريكيين من الوطن العربي، وإصلاح حياة مجتمع المخيمات الفلسطينية في لبنان حتى تتوافق مع الشريعة الإسلامية.

 لكن أطراف لبنانية اتهمت التنظيم بالسعي لخدمة المصالح السورية في لبنان، واتهمه حزب الله بالتخطيط لاغتيال عدد من قادته، كما اتهم بأنه تابع لتنظيم "القاعدة".

المسار
اعتقلت أجهزة الأمن السورية في نوفمبر/تشرين الثاني 2006 نائب أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح الانتفاضة أبو خالد العملة متهم إياه بتقديم تسهيلات للعبسي وجماعته.

 قام بعدها زعيم فتح الانتفاضة أبو موسى بفصل العملة على خلفية ما قال إنه "تصرفه الفردي المسيء لسمعة الحركة بإدخاله في قواعدها -ودون علم القيادة- تنظيمات تكفيرية مشبوهة وإمدادها بالسلاح وببطاقات الحركة وتمكينها من السيطرة على بعض مواقعها، مما ترتبت عليه نتائج مسيئة للحركة ومقاتليها وتحالفاتها، بالإضافة إلى سرقته أموال الحركة وأموال أسر شهدائها ومقاتليها".

في 12 فبراير/شباط 2007 احتجز عناصر من "فتح الإسلام" ثلاثة من رجال الأمن الداخلي في مخيم نهر البارد للاجئين الفلسطينيين شمال لبنان، وفي اليوم الموالي، وقع تفجيران في حافلتين للنقل بمنطقة عين علق المسيحية قرب بلدة بكفيا شمال شرق بيروت، أسفرا عن مقتل ثلاثة أشخاص وجرح أكثر من عشرين آخرين.

وفي 13 مارس/آذار 2007 قالت السلطات اللبنانية إنها أوقفت ستة أشخاص ينتمون إلى تنظيم "فتح الإسلام" اعترفوا بتورطهم في تفجيري عين علق. وفي سبتمبر/أيلول 2007 أعلنت مصادر عسكرية لبنانية مقتل زعيم التنظيم شاكر العبسي خلال معارك مع الجيش اللبناني في مخيم نهر البارد، بينما تحدثت مصادر أخرى عن نجاح العبسي في الفرار من المخيم الذي يحاصره الجيش.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة