اتهام إسرائيل بالتقصير بعلاج الأسرى   
الخميس 1434/6/1 هـ - الموافق 11/4/2013 م (آخر تحديث) الساعة 16:24 (مكة المكرمة)، 13:24 (غرينتش)
فلسطينيون يحفرون قبورا رمزية لأسراهم تعبيرا عن رفضهم لسياسة الإهمال الطبي بسجون الاحتلال (الجزيرة)

اتهمت "جمعية أطباء لحقوق الإنسان" مصلحة السجون الإسرائيلية بالتقصير في تقديم العلاج اللازم للأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام.

وقال تقرير للمنظمة الإسرائيلية إن الطواقم الطبية في هذه السجون "منحرفة" عن المعايير المهنية، مما يشكل خطراً على حياة الأسرى.

وبحسب التقرير فإن الأمر لا يتعلق بالأسرى فحسب، بل بسجناء جنائيين اشتكوا من سوء العلاج.

ودعا التقرير لتحسين مستوى العلاج داخل السجون ونقل الأقسام الطبية فيها إلى إشراف وزارة الصحة الإسرائيلية، وليس الجهات الأمنية.

وكانت نفس المنظمة قد انتقدت في وقت سابق طريقة التعامل مع معتقلين فلسطينيين مضربين عن الطعام في سجون الاحتلال، واصفة إياها بأنها "تفتقد إلى الأصول والأخلاق".

وقالت المنظمة إن المعتقلين المضربين عن الطعام لا يستطيعون تلقي أي زيارة من أطباء مستقلين، كما أنهم يكونون مكبّلين بالأغلال عند الفحص. واتهمت المنظمة ممثلي مختلف السلطات "بالتصرف على نحو ينتهك القانون والأصول والمعاهدات الدولية والأخلاق الطبية"، وبأنه "قصور كامل معنويا وأخلاقيا ومهنيا".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة