اتهام مصر واليمن وليبيا بقمع فضائيات   
الأحد 1431/3/29 هـ - الموافق 14/3/2010 م (آخر تحديث) الساعة 20:11 (مكة المكرمة)، 17:11 (غرينتش)
 
 
الجزيرة نت-القاهرة
 
دانت منظمة حقوقية تعنى بمراقبة أوضاع حقوق الإنسان في عشرين دولة عربية وإقليمية ما سمته الهجمة الحكومية على القنوات الفضائية محذرة من تصاعد "حدة العداء الحكومي" للإعلام الحر في المنطقة سواء أكان مقروءا أو مسموعا أو مرئيا.
 
وقالت الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان في بيان حصلت الجزيرة نت على نسخة منه إن ثلاث قنوات فضائية هي الجزيرة والساعة والعالم تعرضت لعمليات مصادرة أجهزة وقطع للبث بسبب بعض المضامين التي عرضتها وأثارت حفيظة القيادة السياسية في مصر وليبيا واليمن.
 
وذكر المدير التنفيذي للشبكة جمال عيد في تصريح للجزيرة نت في هذا الصدد بقيام السلطات اليمنية باقتحام مكتب قناة الجزيرة بصنعاء ومصادرة جهاز البث الخاص بالقناة ليلة الخميس الماضي "بسبب تغطية القناة لفعالية اللقاء المشترك المعارض التي نظمها في ثلاث محافظات يمنية".
 
وأوضح عيد أن قناة الساعة الفضائية الليبية، التي تبث من القاهرة، تعرضت لوقف بثها بقرار من الحكومة الليبية "بعد يوم واحد من إذاعة حلقة لبرنامج ساعة بساعة".
 
وأضاف بعد شهور من قيام الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي بتأميم قناة الليبية التي يديرها نجله سيف الإسلام "قامت الحكومة الليبية بالتعاون مع القمر الصناعي المصري نايل سات بقطع البث عن قناة الساعة، بسبب برنامج يتناول بالنقد الحكومة المصرية بزعم الحفاظ على صفو العلاقات بين البلدين".
 
وأشار عيد إلى تعرض قناة العالم الإيرانية في وقت سابق لوقف بثها بقرار مماثل من الحكومة المصرية.
 
معاداة الحرية
وقالت الشبكة في بيانها "اختلفت الحكومات العربية في الشكل ولكن جمعها تطابق الجوهر المعادي لحرية وسائل الإعلام وحرية الرأي والتعبير، بدءا من المدونات، وصولا إلى الصحف المستقلة و المعارضة، ومرورا بالمحطات الفضائية".
 
ووصفت هذه الممارسات بأنها "ممارسات منطقية لحكومات لا تعي أي أسس للقيم الديمقراطية أو الاعتراف بحقوق مواطنيها في إعلام مستقل بعيدا عن إعلامها الحكومي المغرق في النفاق والسطحية".
 
ووجهت الشبكة العربية "نداء لكل المؤسسات المدافعة عن حرية التعبير وحرية الإعلام في العالم لأن يكثفوا جهودهم جنبا إلي جنب مع المؤسسات الحقوقية العربية المستقلة دفاعا عن إعلام عربي مستقل وفضحا للحكومات التي اختزلت دورها في أجهزة الأمن والممارسات البوليسية".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة