تكريم صحفية سورية لقصصها الإنسانية   
الأربعاء 1437/2/7 هـ - الموافق 18/11/2015 م (آخر تحديث) الساعة 16:18 (مكة المكرمة)، 13:18 (غرينتش)

كرمت منظمة "مراسلون بلا حدود" الصحفية السورية زينة ارحيم بسبب قدرتها على "التركيز على البعد الإنساني في الحرب" التي يضطرم أوارها في بلدها منذ نحو خمس سنوات.

وأوضح منظمو التكريم في ستراسبورغ أن الصحفية السورية التي تعتبر بلادها من أخطر الدول في العالم بالنسبة للصحفيين، اختيرت على أساس "عزمها وشجاعتها" وتركيزها على القصص الإنسانية في حلب حيث تعمل.

وسلمت الجائزة إلى عمها أثناء احتفال أقيم على هامش "المنتدى العالمي للديمقراطية" بحضور الأمين العام للمجلس الأوروبي ثوربجورن جاغلاند.

ومنذ عامين، دربت زينة ارحيم مئات الأشخاص -ثلثهم من النساء- على الإعلام المرئي والمكتوب، وساهمت في ظهور صحف ومجلات جديدة في سوريا.

كما منحت المنظمة -التي تدافع عن حقوق الصحافة- جائزتها "إعلام العام" إلى الصحيفة التركية المعارضة "جمهوريت" التي "تدفع ثمن حرفيتها المستقلة وشجاعتها"، وفق قول المنظمة.

كما منحت "مراسلون بلا حدود" جائزة "صحفي-مواطن العام" لمجموعة مدونين إثيوبيين يعارضون النظام في أديس أبابا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة