شكوى من انتهاكات ضد صحفيي مصر   
الثلاثاء 1433/1/18 هـ - الموافق 13/12/2011 م (آخر تحديث) الساعة 14:33 (مكة المكرمة)، 11:33 (غرينتش)
لجنة حماية الصحفيين أشارت إلى استمرار احتجاز الصحفي علاء عبد الفتاح (الجزيرة -أرشيف)
دعت لجنة حماية الصحفيين رئيس الوزراء المصري كمال الجنزوري إلى التحقيق في اعتداءات وقعت على صحفيين خلال المواجهات بين شبان محتجين وقوات الشرطة والجيش في القاهرة والإسكندرية الشهر الماضي.

وأرسلت اللجنة رسالة عبر البريد الإلكتروني إلى رئيس الحكومة المصري -تلقت الجزيرة نت نسخة منها- تضم قائمة بالاعتداءات وقعت على الصحفيين بين 19 و24 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

ونوهت اللجنة إلى مواصلة احتجاز الصحفييْن علاء عبد الفتاح ومايكل نبيل سند من قبل السلطات على خلفية نشرهما معلومات على الإنترنت تتضمن انتقادات للجيش.

ونقلت اللجنة عن محامي الصحفيين "مزاعم موثوقة عن مخالفات إجرائية واستخدام شهادات يتضح أنها ملفقة" وتجاهل النيابة العامة تلك المزاعم. وأشارت كذلك إلى ما أسمته تقاعس "سلطات الجيش عن التحقيق بشأن مقتل المصور في قناة الطريق وائل ميخائيل".

وشكت اللجنة كذلك من استمرار وقف توزيع الطبعة الإنجليزية الأسبوعية الجديدة التي تصدرها صحيفة المصري اليوم والتي تدعى "إيجبت إندبندنت" في أول ديسمبر/كانون الأول، مما اضطرها إلى وقف توزيع طبعة كاملة بلغ عددها 20 ألف نسخة بسبب مقال ينتقد المجلس الأعلى للقوات المسلحة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة