السود أكثر تفاؤلا بمجيء أوباما   
الخميس 1431/1/29 هـ - الموافق 14/1/2010 م (آخر تحديث) الساعة 4:04 (مكة المكرمة)، 1:04 (غرينتش)
سود أميركا يأملون في المزيد من التغيير  (رويترز)
أظهر استطلاع حديث للرأي أن السود في الولايات المتحدة هم الآن أكثر تفاؤلا بتحسن أحوالهم منذ تسلم الرئيس باراك أوباما الرئاسة في البلاد قبل نحو سنة.
 
ولكن استطلاع الرأي الذي أعده مركز بيو للأبحاث أظهر أن الكثير من الأميركيين من أصل أفريقي لا يزالون يعتقدون أن العدالة ليست سائدة في المجتمع الأميركي.
 
وقال أكثر من 80% إن هناك حاجة لإجراء المزيد من التغييرات في المجتمع الأميركي من أجل أن تكون للسود فرص متساوية ومتكافئة مع غيرهم.
 
وكان 20% من السود قالوا في استطلاع أجري في العام 2007 إن أحوالهم العامة تحسنت في السنوات الخمس التي سبقت إجراء الاستطلاع.
 
وقال أكثر من 53% من المستطلعين إنهم يتوقعون استمرار التحسن في معاملة السود الأميركيين، فيما لم تتجاوز هذه النسبة 44% في العام 2007.
 
وأجرى  مركز بيو الاستطلاع الذي شمل 2884 بالغا عبر الهاتف في الفترة بين 28 أكتوبر/تشرين الأول و30 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي منهم 812 من الأميركيين السود.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة