سجناء عراقيون يشكون التعذيب والإهانة   
الأربعاء 11/3/1434 هـ - الموافق 23/1/2013 م (آخر تحديث) الساعة 19:49 (مكة المكرمة)، 16:49 (غرينتش)
سجين عراقي يتحدث عن التعذيب في تسجيل مصور من داخل السجن حصلت عليه الجزيرة (الجزيرة)
ناشد سجناء عراقيون في سجن التاجي منظمات حقوق الإنسان ووزارة العدل والبرلمان العراقي التدخل السريع لإنقاذهم من التعذيب والأوضاع غير الإنسانية التي يتعرضون لها.

وقال أحد السجناء في تسجيل مصور من داخل السجن -حصلت عليه الجزيرة- إنه وسجناء آخرين يتعرضون لتعذيب جسدي وإهانات طائفية تشمل سب الصحابة وأمهات المؤمنين من قبل قوات حكومية بسبب هروب سجناء آخرين من السجن الأسبوع الماضي.

وحمّل سجين آخر وزير العدل مسؤولية ما يتعرضون له من تعذيب، وناشد الصليب الأحمر والمنظمات الدولية زيارتهم للاطلاع على ما يتعرضون له من تعذيب.

وأضاف أن ما يحدث من مظاهرات واعتصامات في المدن العراقية احتجاجا على سياسات الحكومة ينعكس سلبا عليهم من تعذيب وصعق بالكهرباء والضرب ليلا ونهارا.

وقال سجين آخر إنهم يتمنون الموت بسبب ما يتعرضون له من تعذيب وإهانات طائفية. وتحدث عن عمليات تعذيب تستمر ساعات ضربا بالعصي وصعقا بالكهرباء وتعرية من الملابس في طقس شديد البرودة.

يُشار إلى أن المظاهرات والاعتصامات بالمدن العراقية ولا سيما الفلوجة وسامراء والرمادي وتكريت والموصل خرجت للتنديد بسياسات حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي، والمطالبة بالإفراج عن المعتقلين لا سيما النساء في السجون، وسط أنباء عن تعرضهن للاغتصاب والتعذيب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة