منظمات حقوقية تنتقد الحكومة المقالة   
الخميس 1430/11/25 هـ - الموافق 12/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 17:43 (مكة المكرمة)، 14:43 (غرينتش)
قطاع غزة "يعزُف" عن إحياء ذكرى عرفات هذا العام (الفرنسية)

انتقدت مؤسستان حقوقيتان فلسطينيتان الحكومة المقالة في غزة لمنعها حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) من إحياء الذكرى الخامسة لوفاة الرئيس ياسر عرفات بقطاع غزة.
 
وقالت مؤسستا "الميزان" و"الضمير" لحقوق الإنسان إن منع هذه الحكومة التي تقودها حركة المقاومة الإسلامية (حماس) لهيئة العمل الوطني من تنظيم مؤتمر صحفي للإعلان عن إلغاء فعالية لإحياء ذكرى وفاة عرفات "مساس خطير بحرية الرأي والتعبير".
 
وطالبت المؤسستان في بيان صحفي مشترك الحكومة المقالة بضمان احترام القانون وحماية الحريات، وشددتا على أن حرية الرأي والتعبير مكفولة بموجب نصوص القانون.

وقالت المؤسستان إن "ما يجري في الضفة والقطاع من استهداف متبادل ومنظم بين حركتي فتح وحماس ألقى بظلاله على حالة حقوق الإنسان برمتها في الأراضي الفلسطينية المحتلة".

وأضافتا أن "كل طرف لا يجوز له اتخاذ سلوك الطرف الآخر ذريعة لانتهاك القانون، لأن انتهاك القانون جريمة لا يمكن تبريرها، كما أن الطرفين يتناسيان أن هذه الممارسات تضعف المجتمع الذي نحن في أشد الحاجة إلى تعزيز عناصر قوته وتماسكه في مواجهة الجرائم الإسرائيلية".

وطالبت المؤسستان الحكومة المقالة باتخاذ التدابير "التي من شأنها ضمان احترام القانون وفرض سيادته، ومعاقبة كل من يخالف القانون وخاصة من الأفراد المكلفين بإنفاذ القانون".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة