دعوة بتونس لإطلاق الفرياني   
الاثنين 1432/7/13 هـ - الموافق 13/6/2011 م (آخر تحديث) الساعة 2:48 (مكة المكرمة)، 23:48 (غرينتش)

تظاهر عشرات التونسيين الأحد في العصمة تونس مطالبين بالإفراج عن المسؤول الأمني سمير الفرياني الذي اعتقل منذ أسبوعين بسبب تصريحات صحفية انتقد فيها أجهزة وزارة الداخلية.
   
وحمل المتظاهرون -الذين تجمعوا خارج مقر وزارة الداخلية- صور الفرياني ورددوا هتافات تقول "كلنا سمير الفرياني" و"الحرية لسمير"، مطالبين بإقالة وزير الداخلية الحبيب الصيد الذي عمل في الوزارة خلال عهد الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي
  
وانضم للمسيرة عدد من ممثلي الجمعيات مثل جمعية مناهضة التعذيب، وهيومان رايتس ووتش، والعشرات من المواطنين والمدونين الناشطين على صفحات موقع فيسبوك.

وانتشرت أعداد كبيرة من الشرطة لمراقبة المظاهرة لكن لم تقع صدامات بينها وبين المتظاهرين. 

وقالت عائلة سمير الفرياني إنه اعتقل في 30 مايو/أيار الماضي لكتابته مقالين نشرا في جريدة "الخبير" انتقد فيهما تعيين مسؤولين قال إنهم ضالعون في قمع المتظاهرين في مناصب عليا بوزارة الداخلية.
   
وكانت منظمة هيومان رايتس ووتش طالبت يوم الجمعة الماضي السلطات التونسية بالإفراج فورا عن الفرياني، وحثتها على الالتزام بتعهداتها.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة