اعتصام بنادي الأسير بجنين تنديدا بالزي البرتقالي   
الخميس 1430/5/12 هـ - الموافق 7/5/2009 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
 أمهات وزوجات أسرى ينددن بمنعهن من زيارة ذويهن (الجزيرة نت-أرشيف)

نفذ نادي الأسير في جنين بالضفة الغربية اعتصاما تنديدا بمحاولة سلطات الاحتلال فرض الزي البرتقالي على الأسرى الفلسطينيين واحتجاجا على الممارسات القمعية بحقهم.
 
وطالب متحدثون في الاعتصام منظمة الصليب الأحمر برفع الظلم الواقع على الأسرى.
 
وقال رئيس نادي الأسير راغب أبو دياك "إن الشعب الفلسطيني ليس إرهابيا، وإذا كان لا بد من زي موحد يوصف الإرهاب من خلاله فدولة الاحتلال من ينطبق عليها ذلك".
 
من جهة أخرى ناشد نادي الأسير في طولكرم كل المؤسسات الدولية والحقوقية التي تعنى بحقوق الإنسان بالتدخل الفوري لوقف التنكيل الذي يتعرض له الأسرى في سجن جلبوع منذ بداية الأسبوع الحالي.
 
وأضاف النادي أنه واستنادا إلى شهادات ذوي الأسرى فإن الأسرى يتعرضون إلى هجمة شرسة تشنها عليهم وحدات (النخشون) بعد اعتدائها على أسرى ومنعهم من  الخروج لمقابلة ذويهم إلا رافعين أيديهم مرتدين الزي البرتقالي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة