الإفراج عن صحفيين بساحل العاج   
الثلاثاء 1431/8/16 هـ - الموافق 27/7/2010 م (آخر تحديث) الساعة 14:11 (مكة المكرمة)، 11:11 (غرينتش)

اثنان من الصحفيين الثلاثة يصلان قصرالعدالة في حراسة الشرطة (الفرنسية)

أفرجت محكمة في ساحل العاج عن ثلاثة صحفيين اعتقلوا لنشرهم تقريرا حكوميا سريا عن الفساد في قطاع الكاكاو في البلاد.

وألزمت المحكمة الصحفيين الثلاثة -الذين من بينهم صحفي يحمل الجنسية الفرنسية- بدفع غرامة مجمعة قدرها 9840 دولارا، وعطلت صحيفتهم اليومية لونوفو كورييه لمدة أسبوعين.

ورفض الصحفيون، الذين غادروا المحكمة وسط هتافات حشود من الزملاء والأصدقاء، الكشف عن المصدر الذي سرب إليهم نتائج تحقيق في بورصة البن والكاكاو وهيئات تنظيمية أخرى.

وكانت جماعات حماية حرية الإعلام والشفافية والحكومتان الفرنسية والأميركية انتقدت جميعها اعتقال الثلاثة، وطالبت بالإفراج عنهم.

ولا يفرض القانون في ساحل العاج عقوبة جنائية على نشر المعلومات، لكن تهمة سرقة وثائق عامة قد تؤدي إلى حكم بالسجن.

وكان عشرون مسؤولا بقطاع الكاكاو اعتقلوا في حملة على الكسب غير المشروع بساحل العاج عام 2008, وما زال معظمهم بالسجن ولم يقدموا بعد إلى المحاكمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة