"حقوق الإنسان" يمدد تفويض مقرره بإيران   
الجمعة 11/5/1434 هـ - الموافق 22/3/2013 م (آخر تحديث) الساعة 19:42 (مكة المكرمة)، 16:42 (غرينتش)
مجلس حقوق الإنسان يجدد لمقرره إلى إيران رغم انتقاد طهران (الأوروبية)

قرر مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة الجمعة في جنيف بسويسرا تمديد تفويض مقرره الخاص في إيران، وأعرب عن "قلقه الشديد من وضع" حقوق الإنسان في هذا البلد.

وتبنى المجلس قرارا عرضته السويد في هذا الصدد بغالبية 26 صوتا مقابل معارضة اثنين، (باكستان وفنزويلا) وامتناع 17 دولة عن التصويت.

وعبر المجلس في القرار عن قلقه الشديد من الوضع الذي تطرق له في آخر تقرير أحمد شهيد الذي أكد أن إيران شهدت خلال 2012 "زيادة ملحوظة" في خطورة انتهاكات حقوق الإنسان بإعدام نحو 500 شخص والعديد من حالات التعذيب وأعمال عنف بحق الموقوفين.

ودعا القرار المقرر الخاص بإيران إلى عرض تقرير عن الوضع في مارس/آذار على مجلس حقوق الإنسان، وفي سبتمبر/أيلول على الجمعية العامة للأمم المتحدة.

ومع أن طهران لم تسمح للمقرر بدخول إيران منذ إنشاء ذلك المنصب في 2005، فقد طلب المجلس من الحكومة الإيرانية "التعاون دون تحفظ" مع الخبير.

وترى طهران أن تفويض المقرر الخاص "مسيس" وتمديده "ليس مبررا"، وقد شجب سفيرها لدى الأمم المتحدة سيد محمد رضا سجادي الخطوة واعتبرها مشروعا "غير مفيد" وانتقد "انتقائية" مجلس حقوق الإنسان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة