روسيا تجيز إصلاحات المحكمة الأوروبية   
الجمعة 1431/1/29 هـ - الموافق 15/1/2010 م (آخر تحديث) الساعة 18:22 (مكة المكرمة)، 15:22 (غرينتش)
مقر المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان في ستراسبورغ بفرنسا (رويترز)
صوت مجلس النواب الروسي اليوم الجمعة على إصلاحات في المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان حيث أيدها 392 نائبا فيما صوت ضدها 56 من أعضاء المجلس, في موافقة يراها البعض قد تأخرت كثيرا.

ووافقت روسيا على الإصلاحات في عام 2004, لكن التصديق النهائي عليها تعثر رغم المناشدات المتكررة من كل من رئيس المحكمة والمجلس الأوروبي.

ودخلت الحكومة الروسية في صراع استمر فترة طويلة مع المحكمة -التي تتخذ من مدينة ستراسبورغ الفرنسية مقرا لها- لرفضها التصديق على تعديلات قانونية ستسمح للمحكمة بتسريع إجراءات التقاضي.

وسيسمح البروتوكول -الذي يعرف في المراجع القانونية بالبروتوكول 14- المحكمة بالتعامل بقدر أكبر من الكفاءة مع القضايا التي تقدم إليها, وأن تبت في التعامل مع العدد الصغير من القضايا التي لها ولاية قضائية عليها.
 
وتكتسب المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان -التي ينظر إليها باعتبارها الملاذ الأخير للعدالة- شعبية متزايدة في روسيا التي كانت صاحبة العدد الأكبر من القضايا التي قبلتها المحكمة في عام 2008 والذي بلغ 8161 دعوى.
 
وكثيرا ما وجهت المحكمة انتقادات لسجل روسيا في مجال حقوق الإنسان حيث يرتبط العدد الأكبر من الدعاوى بالصراع الدائر في منطقة شمال القوقاز في روسيا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة