تهديد بتدويل احتجاز إسرائيل جثامين فلسطينيين   
الثلاثاء 1437/9/9 هـ - الموافق 14/6/2016 م (آخر تحديث) الساعة 17:15 (مكة المكرمة)، 14:15 (غرينتش)

هددت الحملة الوطنية لاسترداد جثامين الشهداء الفلسطينيين بالتوجه للمحافل الدولية والمحكمة الجنائية الدولية للضغط على حكومة الاحتلال للإفراج الفوري عن جثامين ثمانية شهداء لا تزال تحتجزها وترفض تسليمها لذويهم.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد ظهر الثلاثاء بمدينة رام الله بمشاركة رئيس حركة المبادرة الفلسطينية مصطفى البرغوثي ووالد الشهيد بهاء عليان ومحام ومؤسسة الحق ورئيس الحملة الشعبية لاسترداد جثامين الشهداء.

وقال مصطفى البرغوثي إن الحملة الوطنية بصدد التوجه للمحافل الدولية والمحكمة الجنائية لمحاكمة إسرائيل وللضغط على حكومة الاحتلال لحل قضية احتجاز الجثامين.

أما والد الشهيد بهاء علبان محمد عليان فقال إنه لا يملك أي دليل على استشهاد نجله، وإنه لم يُسمح للعائلة بمعاينة الجثمان أو حتى الحصول على تقرير طبي منذ استشهاده قبل ثمانية شهور.

وعلل ممانعة سلطات الاحتلال في تسليم الجثمان بالإمعان في التنكيل أو سرقة أعضاء الشهداء.

ويندرج احتجاز الجثث في إطار الإجراءات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين، ويثير هذا الإجراء استياء وغضبا في الشارع الفلسطيني، وواجه انتقادات حقوقية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة