دعوة لتمكين سلفيي موريتانيا المعتقلين من العلاج   
الاثنين 6/7/1435 هـ - الموافق 5/5/2014 م (آخر تحديث) الساعة 16:58 (مكة المكرمة)، 13:58 (غرينتش)

طالب أهالي السجناء السلفيين السلطات الموريتانية بالتدخل العاجل لتمكين أبنائهم من الحصول على حقهم في العلاج. وندد ذوو المعتقلين بما قالوا إنها أوضاع صعبة يعيشها السجناء.

وناشد الأهالي المنظمات الحقوقية مساعدتهم في الحصول على معرفة أوضاع أبنائهم الصحية، وحث السلطات الموريتانية على تحسين أوضاع السجن.

وتحدث أقارب للسجين معروف ولد الهيبة عن دخوله في إضراب مفتوح عن الطعام منذ أربعين يوما، مشيرين إلى معاناته من أمراض متعددة.

يذكر أن 14 سجينا سلفيا يقضون أحكاما بالسجن، بينهم محكوم عليهم بالإعدام في قضايا تتعلق بما يوصف بـ"الإرهاب".

وناشد الأهالي الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز إصدار عفو عام عن السجناء، ودعوا المنظمات والهيئات الحقوقية المحلية والدولية إلى الوقوف بجانبهم، ورفع ما سموه الظلم الواقع على أبنائهم.  

 

 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة