لاجئة طفلة تقاضي الحكومة الأسترالية   
الثلاثاء 1435/11/2 هـ - الموافق 26/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 14:48 (مكة المكرمة)، 11:48 (غرينتش)

بدأ طالبو حق اللجوء لأستراليا المحتجزون في جزيرة كريسماس النائية مقاضاة الحكومة متهمينها بحرمانهم من رعاية صحية مناسبة، مما يكثف الضغوط على كانبيرا التي تتبع سياسة احتجاز للأطفال مثيرة للجدل.

وقال محامون عن طالبي حق اللجوء إنهم أقاموا دعوى أمام المحكمة العليا بولاية فيكتوريا الثلاثاء، وإن طفلة في السادسة من عمرها ستكون المدعية الرئيسية في القضية.

وكان وزير الهجرة سكوت موريسون أعلن الأسبوع الماضي عن خطط لإطلاق سراح بعض الأطفال بعد أن ذكرت جماعات حقوق الإنسان أن احتجاز أطفال قصر يضر بصحتهم الذهنية والنفسية.
 
غير أن القوانين الصارمة التي سنتها أستراليا لمنع الهجرة إليها على متن قوارب لن تسمح إلا بالإفراج عن 150 طفلا فقط من بين 876 طفلا محتجزا الآن.

وتتهم الدعوى الحكومة وموريسون بوصفه الوصي القانوني على الأطفال بعدم أداء واجبهم في توفير الرعاية الصحية والاجتماعية لطالبي حق اللجوء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة