تحرير مهاجرين باليمن من عصابة اتجار بالبشر   
الأربعاء 1434/6/21 هـ - الموافق 1/5/2013 م (آخر تحديث) الساعة 19:54 (مكة المكرمة)، 16:54 (غرينتش)
تم نقل المهاجرين إلى معسكر لإيواء اللاجئين (الجزيرة-أرشيف)
قالت منظمة أطباء بلا حدود إن السلطات اليمنية حررت الشهر الماضي 1620 مهاجرا أجنبيا كانوا محتجزين في مزارع للمهربين في منطقة حرض شمالي البلاد، وتم نقلهم إلى مخيمات إيواء في ضواحي المنطقة ذاتها تمهيدا لإعادتهم إلى بلدانهم أو إلى المستشفيات.

وأوضح بيان للمنظمة -صدر الأربعاء وتلقت الجزيرة نت نسخة منه- أن غالبية المهاجرين كانوا من الصوماليين والإثيوبيين، وكان بينهم 62 طفلا و142 امرأة، مضيفا أنه تم إحالة 71 حالة طبية حرجة إلى المستشفى الذي تديره المنظمة في قرية المزرق، القريبة من مدينة حرض.

وأشار البيان إلى أن معظم الحالات الحرجة تعرضوا للتعذيب اللفظي والجسدي والاستغلال الجنسي من قبل معتقليهم، ونزعت أظافر بعضهم أو قطعت أجزاء من ألسنة البعض الآخر، فيما تعرض آخرون للضرب المبرّح.

ومضى البيان قائلا إنه تم نقل ثمانمائة مهاجر إثيوبي من حرض إلى مراكز المهاجرين في صنعاء، حيث ينتظرون إعادتهم إلى بلادهم، وتم نقل 550 صومالياً إلى مخيم خرز للاجئين في محافظة لحج.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة