مافيا مخدرات تهرّب أطفال المخيمات   
الاثنين 1431/8/8 هـ - الموافق 19/7/2010 م (آخر تحديث) الساعة 21:58 (مكة المكرمة)، 18:58 (غرينتش)

المافيا تستغل معاناة أطفال المخيمات (الجزيرة-أرشيف)
قالت قاضية ألمانية متخصصة في شؤون الأحداث -انتحرت في ظروف غامضة مطلع هذا الشهر- إن مافيا تجارة المخدرات العربية تقوم بتهريب أطفال وشباب من مخيمات اللاجئين الفلسطينيين إلى ألمانيا.

وقالت القاضية كيرستن هايزيج (48 عاما) في كتاب نشرت مقتطفات منه إنه يتم وضع هؤلاء الأطفال والمراهقين على متن طائرات في بيروت بعد أن يأخذ المهربون منهم جوازت سفرهم, ويجعلوهم يقولون عند الوصول إلى ألمانيا إنهم من طالبي اللجوء أو بدون جنسية.

ونشرت مجلة دير شبيغل الألمانية اليوم الاثنين مقتطفات من الكتاب الذي يحمل اسم "نهاية الصبر", والمقرر أن يصدر في الأسواق في 26 من الشهر الجاري.

وأوضحت هايزيج في الكتاب أن هؤلاء الشباب والأطفال يندمجون بعد ذلك مع عائلات عربية كبيرة, ويتعلمون أصول تجارة المخدرات. مشيرة إلى أن "التقليعة الجديدة" التي يتبعها تجار المخدرات هي الاعتماد على أطفال أقل من 14 عاما نظرا لخلو ملفاتهم الجنائية من أي سوابق.

ووفقا لهايزيج فإن المافيا العربية تسيطر بشكل كبير على تجارة المخدرات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة