بعثة أممية لتقييم الوضع بالبحرين   
السبت 1432/6/25 هـ - الموافق 28/5/2011 م (آخر تحديث) الساعة 1:02 (مكة المكرمة)، 22:02 (غرينتش)
المفوضية أكدت استمرار اعتقال الأشخاص بسبب مشاركتهم في المظاهرات (الجزيرة-أرشيف) 

أعلنت المفوضية العليا لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة الجمعة أنه سمح لبعثة من المنظمة الدولية بزيارة البحرين لتقييم الوضع هناك، عقب موجة الاحتجاجات الشعبية التي شهدتها المملكة خلال الفترة الماضية.
وقال المتحدث باسم المفوضية روبرت كولفيل في تصريح صحفي إن حكومة البحرين وافقت من حيث المبدأ على إرسال بعثة تقييم أممية إلى البلاد، وأكد ترحيب المنظمة بذلك.
وأوضح أنه تم تقديم طلب للحصول على الإذن بزيارة البحرين قبل فترة بهدف التمكن من تقييم الوضع بصورة مستقلة.

وأكد كولفيل أن المفوضية تلقت ولا تزال تتلقى معلومات حول أناس يفقدون أعمالهم أو محاكمات تستهدف أشخاصا بسبب آرائهم السياسية ومشاركتهم في المظاهرات التي جرت في وقت سابق هذه السنة.
 
وقال إنه وبحسب المنظمات غير الحكومية، بلغ العدد الإجمالي للمعتقلين لغاية 18 مايو/أيار الحالي أكثر من ألف شخص بينهم 40 امرأة، إضافة إلى 59 شخصا -بينهم امرأة- لا يزالون في عداد المفقودين.

وأكد أن المنظمة تأمل التمكن من مواصلة التحقيق حول هذه المعلومات عندما يصل وفدها إلى البحرين.
وكان رئيس اللجنة الدولية للصليب الأحمر جاكوب كيلينبرغر قد عبر الخميس عن الأسف لأن منظمته لا تتمكن من الوصول إلى المعتقلين في البحرين.

وبحسب المنامة، فإن موجة الاحتجاجات الشعبية ومواجهتها أوقعت بين منتصف فبراير/شباط ومنتصف مارس/آذار الماضيين 24 قتيلا، وقتل أربعة متظاهرين منذ ذلك الوقت أثناء فترة احتجازهم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة