الصين تسجن إعلاميا ومدوّنا من التبت   
الثلاثاء 1430/11/30 هـ - الموافق 17/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 13:42 (مكة المكرمة)، 10:42 (غرينتش)
احتجاجات لسكان التبت ضد الحكومة الصينية (رويترز-أرشيف)

أعلنت جماعات حقوقية الثلاثاء أن محكمة صينية قضت بسجن مؤسس موقع إلكتروني باللغة التبتية 15عاما بعد إدانته "بكشف أسرار الدولة" بينما حكم على مدوّن من التبت في قضية منفصلة بالسجن خمس سنوات.
 
وأصدرت محكمة في مقاطعة جانان التبتية بالإقليم الشمالي الغربي حكما بأطول عقوبة بالسجن بحق كونتشوك تسيفيل (39 عاما) لإدانته على ما يبدو باتهامات مرتبطة بما يقوم بنشره من مواد على موقعه، وإذاعته أنباء عن احتجاجات سكان التبت العام الماضي.
 
وقالت منظمة الحملة الدولية من أجل التبت ومقرها واشنطن "المحكمة استدعت أقارب كونتشوك لسماع صدور الحكم يوم 12 من الشهر الجاري عقب محاكمة مغلقة".
 
وأفاد أفراد من بفي المنفى للجماعة الحقوقية بأن أسرة كونتشوك لم تكن تعرف مكانه منذ إلقاء القبض عليه في فبراير/ شباط الماضي حتى تسلموا دعوات للمثول أمام المحكمة.
 
وأوضحت الجماعة الحقوقية أن كونتشوك أسس موقع "تشودمي" الإلكتروني الذي يعنى بالشؤون الأدبية والثقافية، وعمل مسؤولا محليا لحماية البيئة ومدرسا للغتين التبتية والإنجليزية.
 
وقال أصدقاؤه إنه يعاني ضعفا في صحته وحرم من الاستعانة بمحام بسبب أن الاتهامات الموجهة ضده تتعلق بأسرار الدولة، ويحددها


الحزب الشيوعي الحاكم بالصين.

سجن على مقالات

قتل حرية التعبير في التبت (الفرنسية-أرشيف) 
وفي قضية منفصلة قالت (مراسلون بلا حدود) ومقرها باريس إنه "حُكم بالسحن على مدوّن شعبي في التبت بالسجن خمس سنوات  يوم 14 من الشهر الجاري".
 
وأوضحت المنظمة أن محكمة بمقاطعة جولوك في إقليم كنجهاي القريب من الحدود مع إقليم جانسو أدانت كونجا تسيانغ بتهم مختلفة بينها نشر مقالات على الإنترنت.
 
وكان كونجا يدرس بأحد الأديرة في جانسو قبل إلقاء القبض عليه في مارس/ آذار الماضي. وأضافت المنظمة أنه كتب مقالات عن البوذية وثقافة التبت والتقط صورا لمكتب مسؤول محلي لحماية البيئة.
 
وجاءت أنباء هذين الحكمين في غمرة زيارة الرئيس الأميركي باراك أوباما للصين حيث أكد في لقاء مع طلاب في بكين الاثنين على حرية التعبير و"الحقوق الدولية" للجميع.
 
وكانت جماعات حقوق الإنسان قد نقلت أنباء عن عمليات اعتقال واختفاء للعديد من مواطني التبت من الكتاب والنشطاء منذ الاحتجاجات المعارضة للصين في التبت أوائل العام الماضي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة