مجهولون يغتالون صحفية صومالية   
الاثنين 1434/5/14 هـ - الموافق 25/3/2013 م (آخر تحديث) الساعة 17:14 (مكة المكرمة)، 14:14 (غرينتش)
جثمان صحفي صومالي قتل في وقت سابق ضمن موجة اغتيالات غامضة (الفرنسية)

اغتال مسلحون الليلة الماضية صحفية صومالية في العاصمة مقديشو، وسط موجة من عمليات الاغتيال الغامضة التي تطال الصحفيين في هذا البلد، وتقيد في الغالب "ضد مجهول".

وأفادت شبكة "شاهد" اليوم الاثنين بأن مسلّحين مجهولين قتلوا الليلة الماضية الصحفية رحمو عبد القادر التي كانت تعمل لإذاعة "عبودواق" في محافظة جلجذود وسط الصومال.

وأطلق المسلحون خمس طلقات نارية على الصحفية، مما أسفر عن إصابتها بجروح، قبل أن تلفظ أنفاسها بعد ذلك.

ونقلت وكالة أسوشييدتد برس عن مدير إذاعة عبودواق -عبدي كريم أحمد بولهان- القول إن مسلحين اثنين أمطرا الصحفية رحمو بوابل من نيران مسدسيهما قبل أن يفرا. 

وباغتيال رحمو يرتفع عدد الصحفيين الذين قتلوا في الصومال منذ بداية العام 2013 إلى ثلاثة.

وكان 18 صحفيا صوماليا قد قتلوا في الصومال خلال عام 2012.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة