اعتقال ناشطة دعت لرحيل صالح   
الأحد 1432/2/19 هـ - الموافق 23/1/2011 م (آخر تحديث) الساعة 13:35 (مكة المكرمة)، 10:35 (غرينتش)
 جانب من المظاهرات التي شهدتها جامعة صنعاء للمطالبة بتنحية الرئيس اليمني (الفرنسية-أرشيف)
 
اعتقلت قوات الأمن اليمنية صباح اليوم الصحفية والناشطة الحقوقية توكل كرمان في صنعاء، أثناء عودتها إلى منزلها. 
 
وقالت وزارة الداخلية إنها اعتقلت كرمان بأمر من رئاسة النيابة العامة، بينما اتهمت منظمة صحفيات بلا قيود أجهزة الأمن بخطف الناشطة بسبب تنظيمها اعتصامات بجامعة صنعاء تطالب الرئيس علي عبد الله صالح بالتنحي.

وقالت المنظمة التي ترأسها كرمان -في بيان صادر بهذا الشأن- إن مجموعة أمنية بزي عسكري ومدني خطفت كرمان، وقامت بمصادرة هاتفها المحمول وحاسوبها الخاص.

وكانت كرمان قد دعت اليمنيين إلى دعم مساعي الشعب التونسي، الذي تمكن قبل أسبوع من الإطاحة برئيسه زين العابدين بن علي احتجاجا على انتشار الفقر والبطالة وتفشي الفساد بالبلاد.
 
 
الاعتداء على صحفيين
وفي تطور ذي صلة، قال مدير مكتب الجزيرة بصنعاء سعيد ثابت إن قوات الأمن اعتدت بالضرب على مصور الجزيرة أثناء تغطيته لمظاهرة كانت تطالب بإطلاق الناشطة كرمان، وقامت بمصادرة كاميرته.
 
وأشار ثابت إلى أن رجال الأمن اعتقلوا مصور قناة العربية خلال تغطيته لنفس المظاهرة.
 
وقد رفع مئات اليمنيين خلال الأيام الماضية شعارات كتب عليها "ارحل، قبل أن تجبر على الرحيل" في إشارة إلى ما جرى للرئيس التونسي المطاح به.

كما تظاهر آلاف اليمنيين جنوبي البلاد الخميس الماضي معربين عن رفضهم للإصلاحات التي أعلنت السلطات عزمها على اتخاذها، مؤكدين أنها ليست كافية.

يُذكر أن كرمان إحدى الشخصيات النسائية التي التقت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون خلال زيارتها إلى صنعاء مطلع الشهر الجاري، ممثلة لحزب الإصلاح المعارض.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة