رايتس ووتش: تنظيم الدولة أعدم العشرات بليبيا   
الأربعاء 1437/8/12 هـ - الموافق 18/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 9:24 (مكة المكرمة)، 6:24 (غرينتش)

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش، إن تنظيم الدولة الإسلامية في ليبيا أعدم ما لا يقل عن 49 شخصا في مدينة سرت والعشرات في مصراتة، بقطع الرقاب وإطلاق النار.

وأضافت المنظمة في بيان لها، أن "جرائم التنظيم شملت أسرى ومعارضين سياسيين بتهم التجسس والسحر والشعوذة".

ويُظهر البيان صعوبات الحياة التي يعاني منها سكان مدينة سرت من قبل التنظيم، وخاصة ما يتعلق بالاستيلاء على الأموال والغذاء والوقود.

ودعا التقرير مجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان إلى التحقيق في تلك الجرائم وتوثيق كافة الانتهاكات التي ترتكبها جميع الأطراف في ليبيا، وطالب البيان مجلس الأمن الدولي بفرض عقوبات على قيادات تنظيم الدولة وكافة المسؤولين عن ارتكاب جرائم الحرب في ليبيا.

ويسيطر تنظيم الدولة على مدينة سرت (450 كلم شرق طرابلس) منذ العام الماضي، ضمن شريط يتجاوز طوله 250 كيلومترا من ساحل وسط ليبيا الذي كان نقطة الانطلاق لهجماته إلى الشرق والغرب والجنوب.

وتأمل القوى الأوروبية والولايات المتحدة أن تتمكن الحكومة من توحيد الجماعات السياسية الليبية والفصائل المسلحة المتنافسة لدحر تنظيم الدولة الذي استغل الاضطراب السياسي والفراغ الأمني بعد الثورة التي أطاحت بالعقيد الراحل معمر القذافي قبل خمس سنوات، لإنشاء قاعدة له في ليبيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة