مركز كارتر يغلق أبوابه في مصر بسبب التضييق   
الخميس 1435/12/23 هـ - الموافق 16/10/2014 م (آخر تحديث) الساعة 15:22 (مكة المكرمة)، 12:22 (غرينتش)

أعلن مركز الرئيس الأميركي الأسبق جيمي كارتر أنه أغلق أبوابه في مصر ولن يرسل بعثة لمراقبة الانتخابات المقبلة.

وقال مركز كارتر إن إغلاق مكتبه في مصر بعد ثلاث سنوات من عمله فيها جاء نتيجة التضييق على الأحزاب ومنظمات المجتمع المدني ووسائل الإعلام من قبل السلطة هناك.

وأكد المركز أنه من غير المرجح أن تقدم الانتخابات المقبلة في مصر تحولا ديمقراطيا حقيقيا.

وقال كارتر إن البيئة الحالية في مصر لا تساعد على إجراء انتخابات ديمقراطية حقيقية وعلى المشاركة المدنية الفعلية.

ويتزامن هذا القرار مع تأخر السلطات في إصدار قانون لتقسيم الدوائر الانتخابية وتحديد موعد للانتخابات البرلمانية المفترض إجراؤها قبل نهاية العام.

وأثارت الأيام الأولى للعام الجامعي الحالي وما شهدته من قمع واعتقالات للطلاب، انتقادات شديدة من قبل منظمات حقوقية دولية ووسائل إعلام مؤثرة في الغرب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة