انتهاكات بالجملة ضد الصحفيين في العالم العربي   
الاثنين 1435/10/15 هـ - الموافق 11/8/2014 م (آخر تحديث) الساعة 17:43 (مكة المكرمة)، 14:43 (غرينتش)
رصد تقرير لشبكة المدافعين عن حرية الإعلام في العالم العربي "سند" تزايدا في الانتهاكات والاعتداءات التي تعرض لها الصحفيون في عدد من الدول العربية أثناء قيامهم بواجبهم المهني، مشيرا إلى استشهاد عشرة صحفيين جراء العدوان الإسرائيلي على غزة.

وأحصى التقرير 105 وقائع انتهاك بحق الصحفيين في يوليو/تموز الماضي تتضمن نحو 270 من أنواع الانتهاكات وقعت بحق نحو 90 إعلامياً وإعلامية ونحو 26 مؤسسة إعلامية، بينها تعرّضُ مقرات العمل الإعلامي للاعتداء.

وعرضت شبكة سند في تقريرها الانتهاكات الجسيمة التي تعرض لها الصحفيون والمؤسسات الإعلامية في فلسطين من قبل آلة الحرب الإسرائيلية والتي أدت إلى استشهاد عشرة صحفيين.

وفي سوريا لفتت الشبكة التي يديرها مركز حماية وحرية الصحفيين، إلى مقتل ثلاثة صحفيين وأحد الأدلاء كان برفقة طاقم صحفي هناك.

وإضافة إلى ذلك، سجل التقرير 25 حالة استهداف متعمد بالإصابة، و17 حالة استهداف متعمد بالقتل، و24 حالة إصابة بجروح. كما رصد 11 حالة اعتداء على مقار العمل الإعلامي، و14 حالة حجز للحرية، و37 حالة خسائر بالممتلكات.

ولا تزال السلطات المصرية تعتقل منذ أشهر فريق الجزيرة الإنجليزية المكون من بيتر غريستي وباهر محمد ومحمد فهمي.

ووقعت تلك الانتهاكات المتفاوتة من بلد إلى آخر في الأردن والبحرين وتونس والسودان وسوريا والعراق وليبيا ولبنان والكويت ومصر والسلطة الوطنية الفلسطينية (الضفة الغربية وقطاع غزة) واليمن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة