مطالبة بإطلاق صحفي فلسطيني   
الخميس 1431/12/12 هـ - الموافق 18/11/2010 م (آخر تحديث) الساعة 18:21 (مكة المكرمة)، 15:21 (غرينتش)
رجال أمن فلسطينيون يعتقلون شابا أثناء مداهمات بقرية بيت فجر في الضفة (الفرنسية-أرشيف)
 
طالبت المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا السلطة الفلسطينية بإطلاق الصحفي المعتقل في سجونها عامر عبد الحليم أبو عرفة فورا، مؤكدة تعرضه لتعذيب شديد من قبل أفراد جهاز المخابرات العامة في الخليل.
 
وحملت المنظمة -في بيان تلقت الجزيرة نسخة منه- السلطة الفلسطينية المسؤولية الكاملة عن حياة عامر، مشيرة إلى أن "أفرادا من جهاز المخابرات العامة بمدينة الخليل اعتقلوا عامر يوم الأربعاء الموافق 10/11/2010 بعد الظهر في طريق عودته إلى المنزل من جامعة الخليل".
 
ونقل البيان عن والد المعتقل عامر قوله "بعد أن تأخر عامر في العودة إلى المنزل حاولنا الاتصال به على هاتفه النقال دون جدوى، وقد علمنا بعد ذلك من بعض المعارف أن عامر معتقل لدى جهاز المخابرات العامة".
 
وأشار البيان إلى أن هذه هي المرة الثانية التي يعتقل بها عامر لدى جهاز المخابرات العامة حيث اعتقل في 11/05/2010. حيث تبين بعد فترة من اعتقاله ومنع زيارته، أن عامر تعرض خلال اعتقاله لتعذيب شديد، وبعد أسابيع عرض على محكمة عسكرية وحكم عليه لمدة ثلاثة أشهر وأطلق سراحه بتاريخ 14/08/2010.
 
وأوضحت المنظمة في بيانها أنه وصلت إليها "معلومات مؤكدة تبين أن عامر يتعرض لتعذيب شديد وسوء معاملة داخل سجن مخابرات الخليل، وحتى هذه اللحظة منع أهله أو محاميه من زيارته".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة