مصادرة تسع صحف سياسية في السودان   
الاثنين 1436/8/6 هـ - الموافق 25/5/2015 م (آخر تحديث) الساعة 15:06 (مكة المكرمة)، 12:06 (غرينتش)

الجزيرة نت-الخرطوم

صادر جهاز الأمن والمخابرات الوطني السوداني عدد اليوم من تسع صحف سياسية بُعيد طباعتها وقبل وصولها إلى منافذ البيع والمكتبات دون إبداء مبررات واضحة، بحسب ما نقله رؤساء تحرير الصحف المصادرة.

وتعتبر مصادرة أعداد اليوم من صحف الخرطوم هي الثانية من نوعها بعد مصادرة الجهاز في منتصف فبراير/شباط الماضي 14 صحيفة يومية دون إبداء أسباب، في خطوة وصفت بأنها الأعنف ضد الصحافة والصحفيين والناشرين في السودان.

وضمت قائمة الصحف المصادرة صحف: الرأي العام، والسوداني، والانتباهة، والتيار، والجريدة، وألوان، واليوم التالي، والأخبار، وآخر لحظة، والخرطوم.

وبرر مصدر أمني مصادرة الصحف بنشرها خبرا أمس عن تحرش بطلاب مدارس ورياض أطفال في غياب تام للحكومة.

وقال قبيل مصادرة الصحف إن إجراءات أمنية ستتم لبعض الصحف "بسبب نشر سالب وشاطح اليوم الأحد عن التحرش بطلاب المدارس ورياض الأطفال داخل حافلات الترحيل، مع غياب لدور الحكومة الذي وصفته بالصفر".

ورفض رئيس تحرير صحيفة التيار المستقلة عثمان ميرغني مصادرة الصحف "بهذه الطريقة"، مشيرا إلى ضعف مبررات مصادرتها وتوقيفها.

وأبلغ الجزيرة نت أن ما تم تناقله من مبررات وصفها بالضعيفة لا ترقى لمصادرة الصحف بعد طباعتها.

ونفى إبلاغ أي مسؤول رسمي للصحف بأمر التوقيف والمصادرة، "ولا يوجد شيء رسمي حتى الآن بشأن هذا القرار".

واستنكرت شبكة الصحفيين السودانيين (جهر) ما وصفته بالمجزرة الصحفية. وقالت إن المصادرة جاءت في ظل استمرار الهجمة الأمنية الممنهجة على حرية الصحافة والنشر والتعبير في السودان.

وطالبت في بيان تلقت الجزيرة نت نسخة منه الصحفيين بمقاومة الإجراءات الأمنية المشددة لأجل الوصول إلى وضع يستطيع فيه الكل التعبير عن آرائهم بحرية تامة.

وكان جهاز الأمن صادر في 18 فبراير/شباط أعداد أربع صحف بعد يومين فقط من مصادرة أعداد 14 صحيفة بعد طباعتها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة