سوريا تعتقل الناشطة رغدة الحسن   
الثلاثاء 1431/3/3 هـ - الموافق 16/2/2010 م (آخر تحديث) الساعة 10:26 (مكة المكرمة)، 7:26 (غرينتش)

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الأجهزة الأمنية السورية اعتقلت يوم الأربعاء الماضي الناشطة السورية رغدة الحسن بينما كانت في طريقها إلى لبنان.

وكشف المرصد في بيان رسمي صدر الاثنين أن الاجهزة الأمنية داهمت بعد ذلك منزل الناشطة في مدينة طرطوس الساحلية شمال غرب سوريا، وصادرت حاسوبها المحمول الخاص بها وأوراق الرواية التي كتبتها مؤخرا عن فترة اعتقالها بين عامي 1993 و1995.

 

يذكر أن رغدة -وهي متزوجة من فلسطيني وأم لطفلين- من السجينات السياسيات السابقات بتهمة الانتماء لحزب العمل الشيوعي المحظور الذي سبق أن اعتقلت السلطات السورية في فترات مختلفة قرابة 2500 فرد من أعضائه بينهم 125 امرأة.

 

وختم المرصد السوري لحقوق الإنسان بيانه بمطالبة الحكومة السورية بالإفراج الفوري عن رغدة الحسن وعن جميع معتقلي الرأي والضمير وإغلاق ملف الاعتقال السياسي احتراما للتعهدات والالتزامات الدولية التي قطعتها الحكومة على نفسها باحترام حقوق الإنسان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة