محكمة تبرئ معتقلين سابقين بغوانتانامو   
الاثنين 5/12/1430 هـ - الموافق 23/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 2:34 (مكة المكرمة)، 23:34 (غرينتش)
كثير ممن أطلق سراحهم من غوانتانامو اعتقلوا في بلادهم (الفرنسية-أرشيف)

ذكر مصدر قضائي أن رجلين أمضيا سبع سنوات بمعتقل غوانتانامو الأميركي بكوبا قبل نقلهما إلى الجزائر في أغسطس/آب 2008 ليعتقلا هناك بتهمة الانتماء لجماعة متطرفة, قد برأت محكمة بالجزائر العاصمة ساحتهما الأحد.

والرجلان كانا قد غادرا الجزائر في بداية تسعينيات العام الماضي إلى ألمانيا قبل أن يذهبا إلى أفغانستان ويمكثا هناك حتى أحداث 11 سبتمبر/أيلول 2001.
 
وقالت وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية نقلا عن وثائق المحكمة إن الرجلين اللذين اعتقلتهما الشرطة الباكستانية بعد أحداث سبتمبر/أيلول نقلا إلى غوانتانامو حيث احتجزا دون محاكمة قبل إعادتهما إلى الجزائر العام الماضي.

وقال المتهمان إنهما تعرضا "للتعذيب الوحشي" أثناء اعتقالهما بغوانتانامو, وقد رفضت المحكمة الجزائرية زعم الادعاء بأن الرجلين عضوان في جماعة إرهابية وقضت ببراءتهما.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة