سجن صحفي تونسي ستة أشهر   
الخميس 1430/12/9 هـ - الموافق 26/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 16:20 (مكة المكرمة)، 13:20 (غرينتش)

قضت محكمة تونسية اليوم بسجن الصحفي المعارض توفيق بن بريك لمدة ستة أشهر بعد إدانته بتهمة الاعتداء على امرأة في الشارع، وهي تهمة تقول منظمات دولية تعنى بحرية الصحافة إنها ملفقة.

وقالت راضية النصراوي والمحامي العياشي الهمامي اللذان يدافعان عن بن بريك لوكالة رويترز للأنباء إنهما اطلعا على وثيقة الحكم الرسمية التي تضمنت عقوبة السجن لمدة ستة أشهر.

ويعتبر بن بريك أحد معارضي نظام الرئيس زين العابدين بن علي البارزين، وتقول منظمات دولية تعنى بحرية الصحافة إن قضية بن بريك ملفقة بهدف تكميم انتقاده المستمر للرئيس.

لكن السلطات التونسية قالت إنها اعتقلت بن بريك في 29 أكتوبر/تشرين الأول الماضي بسبب شكوى تقدمت بها تونسية اتهمته بالاعتداء عليها وتهجمه عليها "بعبارات فيها مساس بالأخلاق الحميدة"، في حين قال محاموه إنه معتقل بسبب مقالات نشرها في صحف فرنسية.

وكانت منظمة العفو الدولية قد طالبت السلطات التونسية أمس الأربعاء بالإفراج الفوري عن بن بريك وإسقاط جميع التهم الموجهة إليه، لافتة إلى أنه يعاني من داء السكري ومن اضطراب هرموني نادر جعله في حالة ضعف جسدي وغير قادر على الوقوف أثناء سير المحاكمة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة