معتقلو أبو غريب مضربون عن الطعام   
السبت 5/5/1434 هـ - الموافق 16/3/2013 م (آخر تحديث) الساعة 22:03 (مكة المكرمة)، 19:03 (غرينتش)
المعتقلون في أبو غريب يناشدون المنظمات الحقوقية إيقاف الانتهاكات التي تمارس بحقهم (الأوروبية- أرشيف)

ناشد معتقلون في سجن أبو غريب الواقع غرب العاصمة العراقية بغداد المنظمات الدولية والحقوقية التدخل لإيقاف الانتهاكات التي يتعرضون لها.

وفي اتصال اليوم مع الجزيرة قال معتقل في أبو غريب إنهم مضربون عن الطعام منذ ستة أيام، وإن إدارة السجن ترفض علاج الحالات المرضية الخطيرة لبعض المضربين.

وكانت المنظمة العربية لحقوق الإنسان قد ذكرت الثلاثاء الماضي أنها تلقت نداء استغاثة من معتقلي  أبو غريب بعد اقتحام مدير السجن وحراسه غرف السجناء والاعتداء عليهم دون مبرر. وأضافت المنظمة -ومقرها بريطانيا- أن ما وصفتها بالانتهاكات ذات البعد الطائفي مستمرة بالسجون العراقية.

واعتصم المعتقلون احتجاجا على ما قالوا إنها "انتهاكات ارتكبت ضدهم" واستخدام إدارة السجن "القوة المفرطة" وإطلاق النيران باتجاههم مما أدى إلى اندلاع حريق في أقسام السجن وسقوط ضحايا، وفق تقرير المنظمة.

وفي اتصال مع الجزيرة قال أحد السجناء، من داخل سجن أبو غريب، إن مدير السجن هدد المعتقلين بالتعذيب إذا ما استمروا في اعتصامهم.

وأضاف السجين، الذي يدعى أبو سيف، أن القسم الذي نشب فيه الحريق يضم نحو 450 معتقلا، مشيرا إلى أن حالتهم مجهولة حتى الآن.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة