هيغل يبلغ الكونغرس قرب الإفراج عن معتقلين بغوانتانامو   
الخميس 1435/9/20 هـ - الموافق 17/7/2014 م (آخر تحديث) الساعة 11:07 (مكة المكرمة)، 8:07 (غرينتش)

أبلغ وزير الدفاع الأميركي تشاك هيغل الكونغرس نيته نقل ستة معتقلين بـغوانتانامو في بداية أغسطس/آب المقبل إلى أوروغواي، في إطار جهود الحكومة الأميركية لإغلاق المعتقل سيئ الصيت.

وكان رئيس الأوروغواي خوسيه موخيكا قد أعلن في مارس/آذار الماضي استعداده لاستقبال ستة معتقلين في غوانتانامو "من دون شروط" وجدد عرضه ذاك في مايو/أيار الماضي.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مسؤول في الإدارة الأميركية رفض الكشف عن هويته القول إن هيغل أبلغ الكونغرس بقرب نقل المعتقلين الستة الذين أدرجت أسماؤهم على لائحة السجناء الذين يمكن الإفراج عنهم، مؤكدا بذلك معلومات أوردتها صحيفة نيويورك تايمز.

ومن أصل 149 معتقلا لا يزالون في غوانتانامو، تلقى 78 موافقة من إدارة باراك على "نقلهم" بسبب كونهم لا يشكلون تهديدا للولايات المتحدة.

وقال إيان موس متحدثا باسم الخارجية الأميركية إن الولايات المتحدة ممتنة لشريكتها الأوروغواي على "هذه المبادرة الإنسانية ذات الدلالة، وتقدر المساعدة الكريمة لحكومة أوروغواي في وقت نواصل جهودنا لإغلاق معتقل غوانتانامو".

من جهته، قال المتحدث باسم البنتاغون المقدم مايلز كاغينز "نواصل نقل معتقلي غوانتانامو، وسنواصل احترام القانون عبر إبلاغ الكونغرس قبل ثلاثين يوما من أي عملية نقل".

ومن بين المعتقلين الستة الذين سينقلون إلى أوروغواي السوري أبو دياب الذي ينفذ إضرابا عن الطعام في غوانتانامو.

وبعد الإفراج عن هؤلاء الستة سيبقى 143 معتقلا في غوانتانامو لا يزال معظمهم مسجونين منذ 12 عاما من دون محاكمة أو توجيه اتهام لهم. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة