تقرير عن التعذيب بأراضي السلطة   
الجمعة 1432/2/17 هـ - الموافق 21/1/2011 م (آخر تحديث) الساعة 16:11 (مكة المكرمة)، 13:11 (غرينتش)
التقرير يوثق جرائم التعذيب في سجون السلطة (الجزيرة-أرشيف)

عقد بالعاصمة البريطانية لندن أمس مؤتمر صحفي في مقر مؤسسة "فوروارد ثنكنغ" لإطلاق تقرير توثيق جرائم التعذيب في أراضي السلطة الفلسطينية، الذي أعدته المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا بالتعاون مع مؤسسة مراقبة الشرق الأوسط.
 
وبدأ المؤتمر بكلمة من رئيس المؤسسة وليام سايدر أثنى فيها على التقرير، واعتبر أن ما يحدث في الضفة الغربية ما كان ليتم لولا الدعم غير المحدود من قبل الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأميركية، ودعا السيد سايدر إلى ضرورة تشديد الضغط على هؤلاء الداعمين لوقف مأساة التعذيب في الضفة الغربية.
 
ومن جانبه كشف مدير مؤسسة مراقبة الشرق الأوسط داود عبد الله عن خطوات سيتم اتخاذها من أجل عرض التقرير على صناع القرار في أوروبا، لإطلاعهم على حقيقة ما يجري في أراضي السلطة الفلسطينية.
 
أما أمجد سلفيتي نائب رئيس المنظمة العربية لحقوق الإنسان في بريطانيا، فأشار إلى أن عمليات الاعتقال والتعذيب داخل سجون السلطة الفلسطينية تصاعدت في الفترة الأخيرة، وبدعم وتنسيق كامل مع أجهزة أمن إسرائيلية وأميركية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة