منظمتان إسرائيليتان: سوء معاملة منهجي بحق الأسرى   
الأربعاء 1437/5/17 هـ - الموافق 24/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 13:31 (مكة المكرمة)، 10:31 (غرينتش)

أكدت منظمتان حقوقيتان إسرائيليتان في تقرير لهما اليوم الأربعاء أن جهاز الأمن الداخلي الإسرائيلي (شين بيت) يتعمد خلال استجوابه الأسرى الفلسطينيين إساءة معاملتهم بصورة منهجية، مما يشي بوجود سياسة متعمدة.
 
وكشفت المنظمتان عن وجود تعاون بين السلطة الفلسطينية وجهاز شين بيت، وأن العشرات ممن التقتهم المنظمتان تعرضوا للاعتقال والتعذيب بأيدي السلطة الفلسطينية.

ويستند تقرير منظمة "بتسيلم" التي ترصد الانتهاكات الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، ومركز الدفاع عن الفرد "هموكيد" إلى شهادات 116 أسيرا جرى استجوابهم في سجن شيكما في مدينة عسقلان بين أغسطس/آب 2013 ومارس/آذار 2014.

ولفت التقرير المؤلف من سبعين صفحة -وهو الثالث في سلسلة دراسات بشأن جلسات الاستجواب التي يخضع لها الفلسطينيون- إلى التشابه الكبير بين وسائل الاستجواب المطبقة في هذا السجن ووسائل الاستجواب بالسجون الإسرائيلية الأخرى.

وجاء في التقرير- وعنوانه "مدعوم من النظام"- أن "الشهادات تشبه بصورة مذهلة الشهادات التي سبق أن أعطاها أسرى في مراكز أخرى، يبدو أن هذا السلوك يشكل في الواقع سياسة استجواب رسمية".

من جهته، اعتبر الشين بيت أن استنتاجات التقرير "مضللة ومشوهة"، وأعلن في بيان أن جميع استجواباته تُجرى "طبقا للقانون ومن أجل منع أنشطة تهدف إلى النيل من أمن الدولة". وأكد أن أنشطته "تخضع للمراجعة والتفتيش بصورة متواصلة من هيئات داخلية وخارجية".

وقال متحدث باسم الشين بيت إن الفلسطينيين الذين يجري استجوابهم في سجن شيكما "يشتبه بهم في الضلوع بالإرهاب".

حرمان من النوم
ومن الوسائل التي يستخدمها جهاز الأمن الداخلي في هذا السجن -بحسب التقرير- حرمان الأسرى من النوم لفترات طويلة وتكبيلهم بأيديهم وأقدامهم إلى كراس على مدى ساعات وتعريضهم لبرد أو حر شديدين.

وبحسب التقرير، فإن "حرمان الأسرى من الاستحمام أو تبديل ملابسهم على مدى أيام أو حتى أسابيع، واحتجازهم في زنزانات ضيقة جدا ونتنة في عزلة تامة -بصورة عامة- ولأيام عديدة (...) كل ذلك من الممارسات الشائعة". كما أشارت إلى وجود "معاملة مسيئة ومهينة وغير إنسانية تصل في بعض الحالات إلى حد التعذيب".

وحظرت المحكمة العليا في قرار صدر عام 1999 على المحققين استخدام العنف باستثناء حالات وجود "قنبلة على وشك الانفجار".
    
تعذيب السلطة
ويقول التقرير إن 39 من الفلسطينيين الذين استجوبتهم إسرائيل كانوا قد تعرضوا للاعتقال والتعذيب بأيدي السلطة الفلسطينية قبل استجوابهم في سجن شيكما.

وذكر بعض المعتقلين أن الأسئلة التي طرحها عليهم المحققون الإسرائيليون توحي بأن السلطة الفلسطينية نقلت معلوماتها إلى الشين بيت.

وأعرب دانيال شينهار -أحد واضعي التقرير- عن أسفه لعدم صدور أي رد من السلطات الإسرائيلية على الاتهامات الواردة فيه.

وقال للصحافيين إن "عدم فتح تحقيق يقود إلى انعدام المحاسبة وحصانة فعلية للمستجوبين ولمنتهكي حقوق الإنسان".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة