إعادة اعتقال صحفي سوداني   
الاثنين 1432/8/4 هـ - الموافق 4/7/2011 م (آخر تحديث) الساعة 4:22 (مكة المكرمة)، 1:22 (غرينتش)
الأمين أعيد اعتقاله بعد أن أمضى عاما كاملا في السجن (الجزيرة)

الجزيرة نت-الخرطوم
أعادت السلطات السودانية اعتقال الكاتب الصحفي أبو ذر الأمين بناء على بلاغين جديدين، وذلك بعد أن أكمل فترة حكم سجنه الأولى التي امتدت لعام كامل.

وفيما لم يتضح بعد ما إذا كان سيطلق سراحه لاحقا بالضمان أم لا، اتهم رئيس تحرير صحيفة "رأي الشعب" يس عمر الإمام السلطات الحكومية بعدم العدالة والإجحاف في حق الصحفي، مشيرا إلى أن ذلك يعني أن الحكومة لا تزال تصر على حجر الحريات الصحفية وتحارب الرأي الآخر.

وقال عمر الإمام  للجزيرة نت إن ما يحدث يمثل "أبشع أنواع الظلم ويؤكد أن السودان أصبح بلا عدالة"، داعيا نقابة الصحفيين للقيام بدورها في حماية أعضائها.

أما رئيس هيئة الدفاع عن الصحفي حسن عبد الله الحسين فقد أشار إلى أن البلاغات المفتوحة ضد الأمين في مواد لا تقبل الضمان، مشيرا إلى أنها تمثل نوعا من التحايل والالتفاف على القانون.

وقال للجزيرة نت إن السلطات الحكومية تسعى لحبسه أطول فترة ممكنة، رغم انقضاء فترة حكمه، معتبرا أن ما حدث "ليس مسلكا جديدا بل تعودنا عليه كثيرا".

أما رئيس اتحاد الصحفيين محيي الدين تيتاوي، فرغم اعتباره أن الصحفي "ليس عضوا باتحاد الصحفيين"، فإنه أشار إلى اعتقاد الاتحاد بضرورة إطلاق سراحه بعد إكمال عقوبته.

وقال "ما كان ينبغي أن تسلسل له الاتهامات والبلاغات بالصورة التي تثير وجود شبهة انتقام"، وأضاف أن مواجهته بهذه الاتهامات وبهذه الصورة أمر غير مفهوم.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة