"حوار الطرشان" يناقش ضريبة تصاعدية بلبنان   
الثلاثاء 1437/5/9 هـ - الموافق 16/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 16:30 (مكة المكرمة)، 13:30 (غرينتش)

يناقش البرنامج اللبناني "حوار الطرشان" الذي يقدمه مالك مولوي على موقع يوتيوب، في حلقة هذا الأسبوع موضوع الضريبة التصاعدية في لبنان، وينتقد البرنامج بسخرية معهودة في حلقاته تحميل المواطن العبء الأكبر من أزمات خزينة الدولة من قبل السياسيين.

وضرب مولوي في حلقته مثالا على إصرار الساسة على تحميل المواطن أعباء الخزينة بأسعار البنزين في لبنان، حيث يعد لبنان مستوردا بشكل كبير للنفط ومشتقاته.

وأكد مولوي في حلقته أن سعر البيع للمواطن معزول عن سعر النفط العالمي، حيث واجه النفط انخفاضا شديدا في سعر البرميل، لكنه لم ينعكس على أسعار بيعه للمواطن.

وتعجب مولوي من تحميل المواطن كلفة الاضطرابات الاقتصادية، في حين يمكن للدولة تطبيق الضريبة التصاعدية، التي -بنظر مولوي- يمكن أن تحقق شكلا عادلا لتحمل أعباء الاقتصاد.

ويرى مولوي أن السلطة دوما تحابي الأغنياء، حيث تربأ عن تحميل فاتورة التراجع الاقتصادي بفرض ضرائب على السلع الكمالية والترفيهية، والبضائع والأطعمة الفاخرة كالكافيار والخمور وغيرهما، بينما يتم تنفيذ مثل تلك الضرائب على السلع التي تمس محدودي الدخل.

ونادى مولوي في آخر حلقته بتنفيذ الضريبة التصاعدية في لبنان لتحقيق شكل من أشكال العدالة الضريبية كي لا تساوي بين محدود الدخل ولا محدوده.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة